الأربعاء 12 أغسطس 2020 الموافق 22 ذو الحجة 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

"الحريفة".. لاعبات كرة القدم النسائية يحلمن بإعادة توحيد صفوف المنتخب المصري

الأحد 14/يوليه/2019 - 12:26 م
الرئيس نيوز
طباعة
Advertisements

قال موقع هيئة الإذاعة البريطانية، إنه على الرغم من أن الملايين حول العالم شاهدوا مباريات منتخب مصر للرجال في بطولة كأس الأمم الأفريقية، إلا أن المنتخب الوطني كرة القدم للسيدات لم يلعب أي مباراة منذ عام 2016 وهو الآن مهمل من قبل الاتحاد المصري وغير مصنف من قبل الاتحاد الدولي الفيفا.

ولكن ثلاث لاعبات مصريات أخبرن بي بي سي نيوز لماذا قررن الكفاح من أجل انتزاع اعتراف محلي وعالمي بلعبة كرة القدم كإحدى اللعبات الرياضية التي يحق للمرأة ممارستها والتميز فيها في البلاد، وأعربت أميرة سعيد صالح، 23 سنة وشقيقتها خديجة سعيد صالح، 20 سنة من أسوان، وشروق سيد، 19 سنة من القاهرة عن أملهن في لم شمل المنتخب الوطني.

وأكدت خديجة أن ممارسة كرة القدم صقلت شخصيتها ومنحتها الجرأة في اتخاذ قرارات مهمة في حياتها، كما قالت شروق إن كرة القدم منحتها شخصية قوية في حين أكدت أميرة أن لعب الكرة جعلها تشعر بمزيد من الاستقلالية.

ولفتت اللاعبات إلى أن المجتمع لا يزال يعتبر من تلعب كرة القدم "مسترجلة"، ولكن هناك تشجيع طاغٍ للعبة "الحلوة" ولذا يمنحهن الجمهور المتابع لأنشطة كرة القدم النسائية في مصر ألقاب مثل "كابتن مصر"، و"الحريفة" وأكدت اللاعبات أن كرة القدم من الممكن تفتح المجال للسيدات في مجالي اللعب والتحكيم والتدريب والتعليق، على قدم المساواة مع الرجال، واشتكت اللاعبات مع انخفاض اهتمام الاتحاد المصري لكرة القدم بكرة القدم النسائية اعتقادًا بأن اللاعبات ليس لهن مستقبل مثل اللاعبين الذكور، وجميع الأندية تقول لم نتلق ما يكفي من الدعم، وأكدت اللاعبات في مقابلةمع بي بي سي أن حلمهن في الوقت الحالي هو إعادة جمع لاعبات منتخب مصر للكرة النسائية لأن المنتخب لم يجتمع ولم يخض أي مباراة منذ 2016.

Advertisements
ads
ads
ads