الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

عالم مصريات يوضح مدى صحة تشكيل وجه الملك سقنن رع بالتقنيات الحديثة

 الدكتور بسام الشماع
الدكتور بسام الشماع - المحاضر الدولي في علم المصريات

أكد الدكتور بسام الشماع؛ المحاضر الدولي في علم المصريات؛ على قيام مجموعة من العلماء بإعادة رسم شكل الملك سقنن رع من خلال تقنيات الكومبيوتر الحديثة.

وقال الشماع في مداخلة مع برنامج "90 دقيقة" المذاع على قناة "المحور": "الملك سقنن راع رجل مشهور عالميا وهو بطل من أبطال التاريخ المصري؛ وفوجئت أن الأجنبي وصف سقنن رع الذي فقد حياته في حرب التحرير أمام الهكسوس".

وأضاف: "هذا الرجل الأجنبي حين كتب عن سقنن رع؛ وصفه بالشهيد؛ الملك ضرب بأكثر من بلطة في جبهته وظهر واضحا في التحنيط ضربات البلطة في رأسه؛ العلماء اعتمدوا على ملء الجمجمة بالتشكيل المناسب للوجه من أجل اظهار الشكل من خلال الكمبيوتر وأنا أقول هذا الامر خطأ طبيا وتشريحيا وتاريخيا وأثريا".

وتابع: "جمجمة الملك مكسورة بسبب الضربات؛ المحنط المصري القديم لم يحاول تغطية الفتحات الناتجة عن ضرب البلطة ولكنه تركهم لكي يرسل برسالة إلى معبودات العالم الاخر أن الملك دفع حياته من أجل مصر وأبدأ لم يعدم اعدام احتفالي وللأسف هناك نظرية كبيرة ضخمة ذكرت ان الملك أعدم اعدام احتفالي بعد أن وقع في الاسر وهذه الموضوع لا يوجد عليه دليل".

وأوضح: "انت تملئ الجمجمة بفراغات من أجل اخراج شكل الملك من خلال الكمبيوتر؛ لتظهر الأذن والأنف واللون؛ هناك محاولات ضعيفة لأفرقة التاريخ المصري وأنا أقول للمصريين لا تقلقوا من الافروسترنك لأنهم ضعفاء للغاية وفشلوا في اقناع العالم".

وذكر: "علميا قاموا بوضح شكل خاطئ للملك سقنن رع لأنهم لا يعرفون سمك الجلد والموميات تم تجفيفها منذ ألاف السنين؛ لا يمكن إعادة شكل انسان من جمجمة؛ أقول إن إعادة تشكيل الملوك والملكات المصريين من خلال الكومبيوتر خطر علمي لا يقع فيه طالب في سنة أولى أثار".

واختتم: "يمكن تشكيل الجمجمة والعظام ولكن الأنف والشفاه والأذنين أمر لا يمكن تشكيله على الإطلاق من خلال الكمبيوتر".