السبت 15 يونيو 2024 الموافق 09 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

إسرائيل تنشر صورة إعلامي مصري وتصفه بقائد حماس في رفح.. ما القصة؟

الرئيس نيوز

ثارت مواقع التواصل الاجتماعي الإسرائيلية، خلال الساعات الماضية، بصورة لإعلامي مصري، إذ انتشرت مزاعم بمقتله على يد الجيش الإسرائيلي.

ضجة في إسرائيل

في البداية، نشر أكثر من حساب إسرائيلي، صورة للإعلامي الرياضي المصري عضو مجلس الشيوخ محمد شبانة، وبجانبها أنباء عن محاولة للجيش الإسرائيلي القضاء على قائد حركة حماس في رفح.

وادعت بعض الحسابات أنه قتل بالفعل، لكن حسابات أخرى لمدونين ونشطاء إسرائيليين دعت إلى الصلاة من أجل الجيش وأن يتمكن من قتل محمد شبانة، وأيضًا جرى استخدام صورة الإعلامي المصري.

ما علاقته؟

وتبين أن الجيش الإسرائيلي كان قد نشر أواخر العام الماضي، قائمة تضم 58 شخصية مطلوبة، ووزع 10 آلاف نسخة منها للجيش في غزة، وكانت المفارقة أنه استخدم بالخطأ صورة الإعلامي المصري محمد شبانة على أنها صورة قائد حركة حماس في رفح الذي يحمل نفس الاسم.

ماذا حدث؟

وما حدث أنه عندما نشر الجيش الإسرائيلي، أمس الخميس، أنباء عن مطاردة جديدة لمحمد شبانة في غزة، تناقل نشطاء ومدونون الخبر، واستخدموا الصورة التي سبق ونشرها الجيش الإسرائيلي في سبتمبر التي تعود إلى الإعلامي المصري.

وعليه، فإن الجيش الإسرائيلي لم ينشر مجددًا صورة الإعلامي المصري مع أخبار مطاردة قائد حماس في رفح هذه المرة، ولكن المدونين سقطوا في الفخ بنشر الصورة الخاطئة للجيش سابقًا.