الخميس 20 يونيو 2024 الموافق 14 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

وزير الري يلتقي نظيره الأوغندي للتباحث حول سُبل تعزيز التعاون في مجال المياه

الرئيس نيوز

التقى الدكتور هاني سويلم، وزير الموارد المائية والري، بالدكتور سام شيبتوريس، وزير المياه والبيئة بجمهورية أوغندا، على هامش فعاليات "المنتدى العالمي العاشر للمياه" والمنعقد في بالى بدولة إندونيسيا؛ للتباحث حول سُبل تعزيز التعاون بين مصر وأوغندا في مجال المياه.

وأشار "سويلم"، بحسب بيان الوزارة، الجمعة، للمناقشات البناءة التي تمت مع شيبتوريس خلال فعاليات أسبوع القاهرة السادس للمياه وخلال زيارة الدكتور سويلم لأوغندا في أكتوبر 2023، ورغبة مصر في استمرار التعاون بين البلدين لخدمة مواطني أوغندا، واتخاذ الخطوات اللازمة لتنفيذ القرارات والتوصيات الصادرة عن هذه اللقاءات، والانتهاء من إعداد بروتوكول التعاون الفني المستقبلي في أسرع وقت والذى يهدف للتعاون في مجالات (حصاد مياه الأمطار، ومتابعة المياه الجوفية واستخدام الطاقة الشمسية لرفع المياه من الآبار، وتعزيز قدرات العاملين بوزارة المياه والبيئة الأوغندية).

ولفت وزير الري، إلى تاريخ التعاون الممتد بين البلدين والذى يعود لعقود طويلة، حيث تم حديثًا توقيع مذكرة تفاهم فى عام 2010 لتنفيذ مشروعات التعاون الفني في أوغندا والتي اشتملت على العديد من المشروعات التنموية التي تعود بالنفع المباشر على مواطني أوغندا، وأهمها تنفيذ 75 بئر جوفي في المقاطعات المختلفة بنطاق أوغندا لتوفير مياه الشرب النقية للمواطنين، وتنفيذ خزانات لمياه الأمطار في (5) مقاطعات مختلفة في أوغندا لتوفير المياه للمواطنين وللثروة الحيوانية والاستخدامات المنزلية، بالإضافة لما تقدمه مصر فى مجال التدريب وبناء القدرات للكوادر الأوغندية، كما تم توقيع اتفاقية التمديد الخامس للمشروع المصري الأوغندي لمكافحة الحشائش المائية في نوفمبر 2023 مع وزارة الزراعة والثروة الحيوانية ومصايد الأسماك في أوغندا.

وأكد وزير الموارد المائية، على أهمية "مشروع الممر الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط" نظرًا لدوره الهام في خدمة أوغندا وكافة دول حوض النيل باعتباره ممر يحقق التطوير المنشود في حركة التجارة بين دول حوض النيل ودول العالم من خلال البحر المتوسط وفتح آفاق التكامل في كافة المجالات بين دول حوض النيل.

واستعرض "سويلم"، المجهودات البارزة التي قامت بها مصر خلال رئاستها لمجلس وزراء المياه الأفارقة "الأمكاو" حيث لعبت أفريقيا دورًا هامًا على المستوى العالمي خلال العديد من الفعاليات الدولية والتي قدمت خلالها القارة رؤية مشتركة تدعو لتحقيق الرخاء للجميع ومستقبل آمن ومزدهر للمياه.

وتوجه الوزير، بالدعوة لدولة أوغندا للمشاركة في مبادرة AWARe، وتعيين نقطة اتصال من الجانب الأوغندي لتحديد المشروعات ذات الأولوية للجانب الأوغندي في مجال المياه والمناخ حيث يمكن الاستفادة من المبادرة في توفير تمويلات لها من الجهات المانحة.