الثلاثاء 25 يونيو 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
اقتصاد مصر

شاهد.. خبير مصرفي يوضح تفاصيل إطلاق أول بنك رقمي في مصر

أرشيفية
أرشيفية

أكد هاني أبو الفتوح، الخبير المصرفي، أن البنك الرقمي يعد مؤسسة مالية أو شركة متخصصة في التكنولوجيا الرقمية وتكون عادة مملوكة لبنك وتقدم خدماتها من خلال الإنترنت بدلًا من الوسائل التقليدية.

البنك الرقمي

وقال أبو الفتوح، في مداخلة مع برنامج "90 دقيقة" المذاع على قناة "المحور": "البنك المركزي عرّف البنك الرقمي بأنه البنك الذي يقدم خدماته من خلال الوسائل الإلكترونية وليس الفروع الفعلية، البنك الرقمي يقدم خدماته من خلال منصات إلكترونية متطورة وتسمح للعملاء القيام بكل تعاملاتهم البنكية بكل سهولة وأمان".

وأضاف: "تطبيقات البنوك الحالية تابعة للبنوك العادية القائمة بالفعل، العميل يذهب إلى البنك ويطلب فتح حساب ثم يقوم البنك بفتح الحساب، ولكن أنت تختار تنفيذ يعض العمليات من خلال موقع البنك أو من خلال التطبيق، في الأساس البنك موجود بموظفينه ومبناه وكل شيء وبعض المعاملات تتم من خلال التطبيق الخاص بالبنك الموجود على الهاتف الذكي".

وعن إطلاق أول بنك رقمي في مصر قال أبو الفتوح: "البنك المركزي أطلق تعليمات خاصة للبنوك التي ترغب في تقديم الخدمات الرقمية وأوضح الاشتراطات والمعايير الخاصة بالأمن السيبراني والمعايير الخاصة بالحفاظ على خصوصية بيانات العملاء، العملاء احتاجت وقت لتجهيز البنية التحتية الرقمية حتى تتوافق مع طلبات البنك المركزي بعد ذلك يفحص البنك المركزي للطلب للتأكد من توافقه مع الشروط".

العملة الرقمية 

وذكر: "البنك المركزي أيضًا أشار إلى العملة الرقمية المتمثلة في الجنيه الرقمي وتعتبر عملة موازية للعملة التقليدية ويتم إصدارها من البنك المركزي وتدخل في احتساب المعروض النقدي في السوق، ويطبق عليها نفس القواعد وهي بعيدة تمامًا عن العملات المشفرة وهي برعاية البنك المركزي وتصدر وفقًا لقانون البنك المركزي".

وأوضح: "خلال شهور بسيطة قد تجد أكثر من بنك يتقدم للحصول على رخصة البنك الرقمي، وهناك كثير من البنوك العاملة حاليًا في الشرق الأوسط".

ووافق مجلس إدارة البنك المركزي المصري على منح شركة مصر للابتكار الرقمي الموافقة المبدئية لإطلاق أول بنك رقمي في مصر.

وأعلنت الشركة اليوم عن اسم البنك الرقمي one bank "وان بنك" هو أول بنك رقمي في مصر يحصل على الموافقة المبدئية من البنك المركزي المصري.