الأربعاء 24 يوليه 2024 الموافق 18 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

شاهد.. أحمد موسى يعلن تفاصيل زيارة مدير المخابرات الأمريكية إلى مصر

الإعلامي أحمد موسى
الإعلامي أحمد موسى

أكد الإعلامي أحمد موسى، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي شدد في لقائه مع وليام بيرنز مدير المخابرات المركزية الأمريكية على رفض مصر التام للمخططات الإسرائيلية الخاصة بتهجير الفلسطينيين من سكان قطاع غزة إلى سيناء.

زيارة مدير المخابرات الأمريكية إلى مصر

وقال موسى، خلال برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "الرئيس استقبل مدير وكالة الاستخبارات الأمريكية، والوكالة تحتها حاجة وتلاتين جهاز استخبارات، وليام بيرنز جيه عدة مرات إلى القاهرة لدور مصر في القضية الفلسطينية، وما يجري من عدوان إسرائيلي على الشعب الفلسطيني في غزة".

وأضاف: "مصر مستضيفة مباحثات مع الأمريكان وقطر وإسرائيل ووفد من حماس، وعايزين نوصل ودا موقف مصر على طول المستمر، والرئيس دائمًا يتكلم في هذا الأمر، نوصل لحل وقف دائم لإطلاق النار ومش بنتكلم على فترة العيد بس ولكن في كلام أنه ممكن يبدأ مع بداية العيد، ويكون في وقف لإطلاق النار ولكن بنيامين نتنياهو رئيس وزراء إسرائيل قال لا إنه مستمر ولن يوقف الحرب إلا لما يخلص الأهداف اللي هو عايزها".

عدم تهجير أي فلسطيني

وتابع موسى: "المطالب اللي تم التأكيد عليها النهاردة من الرئيس كان مسألة عدم تهجير أي فلسطيني إلى الأراضي المصرية وعدم تفريغ الأراضي الفلسطينية، إمبارح كلمة السيد الرئيس كان ليها مؤشرات مهمة لابد أن نتوقف أمامها، الرئيس قال إن اللي حصل في المنطقة بيخلي قدامنا تحديات بتخلينا شايفين حجم المخاطر".

وواصل الإعلامي: "إسرائيل عندها إصرار على ارتكاب مذبحة في رفح، إسرائيل مصرة على ده ونتنياهو مصر على أنه هيدخل رفح زي ما قال، هو سحب قوات من قطاع غزة، وقال سحب القوات دي مش معناها انسحاب من غزة، ولكن معناه إن إحنا بنجهز لدخول رفح وبالتالي الاستعداد لدخول رفح".

واختتم موسى: "دخول رفح معناه لو بنتكلم عن استشهاد 33 ألف واحد على مدار الشهور اللي فاتت إحنا بنتكلم عن 200 ألف أو أكثر لو تم اجتياح رفح، ودا بيحطنا امام موقف صعب جدًا في مصر وإحنا كمان كشعب نبقى شايفين الخطر اللي جاي واللي إحنا كدولة مستعدة ليه مبكرًا، إذا حدث هذا الأمر واللي مصر بتحذر منه من 7 أكتوبر لحد دلوقت".