الأربعاء 24 يوليه 2024 الموافق 18 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
فن ومنوعات

"بقينا اتنين" الحلقة الـ10.. رانيا يوسف تكتشف مصاحبة شريف منير لفتاه جديدة

مسلسل بقينا اتنين
مسلسل "بقينا اتنين"

تبدأ الحلقة العاشرة من مسلسل "بقينا اتنين" بجلسة بين أدهم "شريف منير" والطبيب النفسي "نبيل على ماهر"، ويروي أدهم مشاعره عندما قالت له "ندوش" إنها تحبه برغم فرق السن بينهما، ويؤكد أنه بدأ يتوه لكنه يشعر بالسعادة والطاقة معها، على خلاف علاقته بياسمين "رانيا يوسف".

"بقينا اتنين" الحلقة الـ10

يقف أدهم مع ندى بعدما أبلغته أنها تحبه ويسألها عن حقيقة مشاعرها، وتؤكد له أنها تحبه فعليا، في حين يبلغها أنه بدأ يميل لها ولكنها عليه أن يتأكد من حقيقة مشاعره، فتمسك ندوش بيد أدهم فيرتبك.

في المقابل تجلس نادية "ميمي جمال" وتتحدث في الهاتف مع شقيقتها، ولكنها توجه حديثها لابنتها ياسمين "رانيا يوسف" لمضايقتها، ثم تطلب منها أن توسط أستاذ سامي "عزت زين" بين أدهم وياسمين من أجل الصلح.

يواصل عاصم "ياسر الطوبجي" ووالده سامي "عزت زين" البيات يوميًا في منزل ياسر "إدوارد" صديق أدهم منذ الطفولة، يصل أدهم إلى منزل ياسر ويطلب أن يطمئن على شريف "طارق عبدالعزيز" لأنه لا يرد عليه منذ فترة، ويقوم ياسر بنصيحة أدهم بعدم التسرع في علاقته بـ "ندى" خاصة أنه خارج من علاقة زواج طويل ويجب أن يحصل على هدنة قبل الدخول في علاقة جديدة، ثم يكشف ياسر أنه يشعر بالوحدة، خاصة بعد هروب زوجته خارج مصر بأبنائه منذ سنوات طويلة، ثم ينصحه بالذهاب للدكتور النفسي "دكتور حاتم".

تتحدث ريم ابنة أدهم وياسمين مع سيف "يوسف عثمان" في الهاتف وتبلغه أنها حزينة بسبب رفض الشركة كل الأفكار التي تقدمت بها، فتدخل عليها والدتها ياسمين فتجد غرفتها مليئة بالأوراق المبعثرة بسبب محاولة البحث عن فكرة جديدة للكامبين، فتبتسم ياسمين وتبلغها أن والدها كان يعمل بنفس الطريقة، ثم تبلغها أن هذه الفرصة التي يمكن أن تخرج من عباءة والدها في التفكير وتقدم مشروع جديد بمفردها تحقق ذاتها من خلاله.

يتحدث عاصم مع أدهم خلال شوي اللحوم في حديقة منزل ياسر، فيشعر عاصم بحب أدهم لندوش وغيرته عليها، ثم تلتقط ندوش صور سيلفي مع أدهم، في حين تجلس ياسمين وريكو "مروة عبدالمنعم" معا ويتحدثا عن أزواجهما الغائبين، وتحاول ياسمين تهدئة ريكو وإقناعها بالعودة لزوجها عاصم، ويكتشفا أنها بالفعل استفادا من زواجهما.

صديقة جديدة

يجلس عاصم وأدهم وياسر مع أصدقائهم بحضور أستاذ سامي، فتتصل أميرة "صديقة عاصم به" ويرد عليها بحرية لأول مرة لعدم وجود زوجته، وتحاول ندى أن تقنع أدهم بالسفر معهم في جروب موتسيكلات جديد ولكنه يرفض ويبلغها أنه لن يسافر وبطلب منها ألا تسافر هي أيضًا، ويبدأ بينهما الخلاف بعدما تتمسك هي بالسفر ويتركها ويرحل.

تجلس ياسمين "رانيا يوسف" مع عاصم "ياسر الطوبجي" وتحاول أن تصالحه على ريكو "مروة عبدالمنعم"، ويبلغها أن ابتعاده عن المنزل وعن ريكو أشعره بالراحة وتحاول أن تعرف منه أخبار أدهم "شريف منير" وتكتشف أنه يعيش حياته تغيرت وأصبح يقوم بمغامرات ويسافر وتعرف على فتاه جديدة اسمها ندى.

يكتشف ياسر أن أدهم بدأ يشعر بالملل من الحياة التي يعيشها ثم يكشف أدهم أن سبب غضبه من زوجته ياسمين وأبنائه ريم ومروان، أنهما خدعاه لفترة طويلة، وتبدأ مشاعر أدهم ترتبك ويتوه، ثم يحاول ياسر أن يقنعه بإعادة النظر في الأمور مع طليقته ياسمين.

تذهب ريكو إلى ياسمين في الشركة، وتكشف لها أن أدهم عمل أكونت إنستجرام جديد ونشر صورًا له مع فتاة، فتدخل إلى مكتب ابنتها ريم تسألها هل والدها صاحب فتاة جديدة، فتبلغها ريم أن سيف "يوسف عثمان" يرغب في خطبتها، فتبلغها ياسمين أن تبلغ والدها أدهم وتتحدث معه.

تذهب ياسمين إلى الطبيب النفسي وتبلغه أنها بدأت تشعر بالوحدة ولكنها تخشى من العودة لأنها تشعر بأنها تعيش حدوتة وكابوسًا "بايخط، فيطلب منها الطبيب أن تكتب الحدوتة التي تريد أن تعيشها.

بعد ذلك يذهب أدهم إلى ندى ويصالحها ويدلعها، ثم يذهب له سيف "يوسف عثمان" ويتحدث مع ابنته ريم ويرسل لها لوكيشن بمكان تواجدهما، وفجأة يجد أدهم طليقته ياسمين تدخل نفس المكان وبرفقتها ابنة خالتها زين، فيصدم.