الجمعة 19 يوليه 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
فن ومنوعات

مؤلفة "مليحة" توضح أسباب قلق الإعلام الإسرائيلي من المسلسل

الرئيس نيوز

كشفت رشا الجزار، مؤلفة مسلسل مليحة، أسباب قلق الإعلام الإسرائيلي من المسلسل يأتي لأن الكيان الصهيوني بذلك جهودا كبيرة خلال السنوات الماضية من أجل تحسين صورته أمام العالم.

وقالت الجزار في مداخلة مع قناة "القاهرة الإخبارية": "الكيان الصهيوني المحتل خلال الـ 15 سنة الأخيرة بذل جهودا كبيرة لتغيير وجههم الحقيقي أمام العالم وكانوا يستخدمون منصات التواصل الاجتماعي باللغة العربية لمخاطبة وجدان الشعوب وليكي يقوموا بالترويج لروايتهم حتى تقبل الشعوب بفكرة أنهم ليسوا كيان لقيط وحتى تقبل الشعوب بوجودهم لاستكمال أهدافهم وتحقيق احلامهم بالوصول إلى إسرائيل الكبرى".

وأضافت: "الكيان الصهيوني المحتل للأراضي العربية سوف يظل كيان سرطاني لقيط وهذا الكيان يدرك أهمية الفن والدراما في مخاطبة شعوب العالم ويدرك جيدا أهمية الفن في مخاطبة الوجدان؛ من خلال الفنون يمكن خلع الانتماءات وترويج الروايات الكاذبة وتحويلها إلى حقائق".

وتابعت: "الصدى الناتج عن الحلقة الأولى أسعدنا كثيرا لأننا على مدار أربعة أشهر كنا نعمل ليلا ونهارا واجتهدنا لتقديم عمل يليق باذهان الناس ولكي تصل رسالتنا؛ هدفنا في ان يكون التتر وثائقي لأننا نريد مخاطبة شبابنا العربي ونخبرهم أن الصراع العربي الإسرائيلي لم يبدأ من السابع من أكتوبر 2023 ولكنه تاريخ طويل ممتد؛ أراضينا المصرية كانت محتلة وخضنا حرب استنزاف ثم حرب أكتوبر وقمنا بتحرير أراضينا".

وأوضحت: "كنا نريد أن نخبر الشباب أن هناك تاريخ طويل من الصراع وأن هناك محطات مهمة وكنا نريد أن نوضح لهم ماهية الصراع العربي الإسرائيلي لأن عدونا وعدو الشعب الفلسطيني واحد وقضية فلسطين قضية كل الشعوب العربية وأولها الشعب المصري لأن مصر بمؤسساتها وشعبها تدعم الشعب الفلسطيني من بداية الصراع".

واختتمت: "المسلسل دراما اجتماعية إنسانية وتطرقنا للقضية الفلسطينية لأن ذلك دعم واجب علينا كصناع وقوة ناعمة وأتمنى أن يكون المسلسل بداية لكي نقوم بطرح أعمال كثيرة في السينما والدراما وأن نقوم بطرح اعمال تدعم الحقوق وتعمل على طرح القضايا الإنسانية التي تهم الشعوب وتعبر عن أحلام الشعوب؛ جيل الثمانينات والتسعينيات تربي على اعمال مثل رأفت الهجان والحفار والعميل 1001 والسقوط في بئر سبع".