الأحد 21 يوليه 2024 الموافق 15 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

محلل سياسي: أوكرانيا تسعى للرد على فوز بوتين بانتخابات الرئاسة

الرئيس الروسي - فلاديمير
الرئيس الروسي - فلاديمير بوتين

أكد رامي القليوبي؛ المحلل السياسي؛ أن أوكرانيا تسعى إلى الرد على الفوز الكبير للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في انتخابات الرئاسة من خلال محاولة زرع حالة من الذعر داخل روسيا.

وقال القليوبي في مداخلة مع قناة "القاهرة الإخبارية": "الوضع في روسيا يبدو متماسكا وبعد إغلاق صناديق الاقتراع خرج الرئيس بوتين للتأكيد على أنه ربما سيتم إنشاء منطقة عازلة لمنع الهجمات الأوكرانية".

وأضاف: "أوكرانيا تريد استغلال الفترة بين انتخاب بوتين وتنصبه في مايو المقبل وزرع حالة من انعدام الثقة بين المواطنين والسلطة".

وتابع: "الجانب الروسي أكد على أن أي ضربة في العمق ستليها ضربة انتقامية روسية؛ حين استهدفت أوكرانيا جسر القرم في أكتوبر 2022 قامت روسيا بشن هجمات على المواقع الأوكرانية العاملة في مجال الطاقة من أجل منع التموين عن القوات الأوكرانية".

وواصل: "أوكرانيا حتى الأن تأمل في الحاق بعض الضربات بالجانب الروسي حتى تقول لحلفائها الغربيين أن أوكرانيا تحقق نجاحات ولكن على المدى البعيد هناك مؤشرات أن الجانب الاوكراني قد يقبل ببعض التنازلات الحدودية من أجل انهاء الحرب لاسيما لو فاز دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية وسوف يصبح الرئيس الاوكراني أكثر قدرة على التفاهم مع الجانب الروسي".

وقي وقت سابق أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن بلاده لن تتراجع عن العملية العسكرية الخاصة التي تجريها في أوكرانيا حيث سيكون أحد أهدافها المقبلة هو إنشاء منطقة عازلة على طول الحدود للمساعدة في الحماية من الضربات الأوكرانية بعيدة المدى والغارات عبر الحدود.

وذكر بوتين: "في ضوء الأحداث المأساوية الحالية، سنضطر في مرحلة ما، عندما نرى ذلك ضروريا، إلى إنشاء منطقة عازلة على الأراضي الخاضعة لسيطرة الحكومة الأوكرانية".

وأوضح: "إنشاء منطقة آمنة سيكون من الصعب اختراقها باستخدام الأصول (الأسلحة) الهجومية الأجنبية الصنع التي بحوزة العدو". 

كما حذر بوتين مجددا الغرب من نشر قوات في أوكرانيا وقال إن الصراع المحتمل بين روسيا والناتو سيضع العالم على "بعد خطوة" من حرب عالمية ثالثة.

وأشار الرئيس الروسي إلى أن بلاده سوف تظل منفحته المفاوضات مع الجانب الاوكراني لكنها لن تسمح بهدنة حتى تعيد أوكرانيا تسليح قواتها.