الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
عرب وعالم

كيف ستصبح مجموعة فاجنر بعد تعيين تروشيف؟

أندريه تروشيف - مساعد
أندريه تروشيف - مساعد قائد فاجنر السابق

أكدت إيلينا سيبولينا؛ المستشارة السياسية بمركز الدراسات الدولية؛ أن هناك تغييرات كثيرة أجريت على شركة فاجنر بعد رحيل قائدها السابق يفجيني بريجيوجين.

وقالت سيبولينا في مقابلة مع قناة "سكاي نيوز عربية": "أندريه تروشيف الذي عينه الرئيس الروسي لتدريب مقاتلي المتطوعين؛ ذكرناه كخليفة أساسي لقائد فاجنر السابق يفجيني بريجوجين؛ هناك أمور كثيرة تغيرت بشكل جذري ونحن نتحدث حاليا عن بقايا شركة فاجنر؛ عدد المقاتلين سيكون أقل وحجم الاستقلالية والتمويل أقل".

وأضافت: "الشركة سوف تعمل بشكل منظم وسوف تكون تابعة لوزارة الدفاع الروسية وسوف توقع عقود مطلوبة؛ والمقاتلين وقعوا العقود بالفعل بمن فيهم السيد تروشيف القائد الجديد للمجموعة".

وتابعت: "الكرملين كان يسامح كثيرا في السابق في تصرفات قائد فاجنر السابق وهذا الأمر لم يعد مقبول؛ كان هناك حاجة ومازالت لهذه الشركات ولكن الانضباط في القوات العسكرية لابد منه؛ الحديث ليس فقط عن مصالح روسيا في الداخل ولكن عن مصالح روسيا في الخارج".

وأكمل: "وزارة الدفاع لا تتحمل المسؤولية عما حدث في السابق من شركة فاجنر والتحقيق في مقتل بريجوجين لازالت جارية وسوف تعلن النتائج قريبا؛ ومسؤولية وزارة الدفاع حاليا عن عمل الشركات الأمنية الخاصة ستكون كبيرة".

وأوضحت: "هناك شركات أخرى تعمل بما فيها شركات قريبة من كبار رجال الاعمال ولكن أعتقد أن القانون يجب أن يطبق على الجميع ومن غير المعقول أن يكون هناك شركات تخدم مصالح طغاة الأموال".

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد طلب من أندريه تروشيف المساعد السابق لقائد مجموعة فاغنر المسلحة يفغيني بريجوجين تدريب متطوعين للقتال في أوكرانيا. 

وولد هذا تروشيف في أبريل 1953 في لينينجراد، وهو معترف به كبطل في روسيا نظرا لخدمته أثناء الغزو السوفيتي لأفغانستان (1979-1989) وحصل تروشيف على وسامي نجمة حمراء، وهو وسام عسكري من الاتحاد السوفيتي السابق يُمنح للخدمة المتميزة.

وتم تكريمه أيضا بوسامي شجاعة ووسام من النظام من أجل الوطن لمشاركته في العمليات العسكرية في الشيشان في النصف الثاني من العقد 1990.

كما تم تسمية أندريه تروشيف "بطل روسيا" في عام 2016، وهو أعلى وسام تشريفي في البلاد، نظرا لمشاركته في استعادة مدينة تدمر في سوريا من مقاتلي "تنظيم الدولة الإسلامية".