الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

وفاة شابين في حادث سيارة.. هل كان "الحسد" السبب؟

أرشيفية
أرشيفية

علق الدكتور محمد حسين؛ أستاذ علم الإدارة؛ على ارجاع حادث وفاة شابين بعد انقلاب سيارتهم الجديدة إلى الحسد.

وقال حسين في مداخلة هاتفية مع برنامج "المصري أفندي": "المذاع على قناة "المحور": "كل ما نشاهده في بلادنا من ظواهر موجودة في كل دول العالم ولكن بنسب؛ ولكن في مصر قد نميل بشكل أكبر لفكرة الحديث عن الحدث".

وأضاف: "لدينا أربعة أنواع من العقليات؛ العقلية الغيبية؛ والعقلية الرقمية والمنطقية والخيالية؛ العقلية الغيبية هي الحديث عن العين والأعمال وأن كل مشكلة نتأثر بها سببها قوة خارجية تؤثر علينا؛ أما العقلية الرقمية تتحدث عن نسبة الحوادث على سبيل المثال والعقلية المنطقة تبحث عن تحليل المشكلة عن المنطق وهناك العقلية الخيالية التي تنسب كل شيء بالحظ".

وتابع: "جزء كبير من شعبنا يميل للعقلية الخيالية والغيبية؛ وهناك فارق بين شخصين لا يجدان عمل الأول يقول إنه محسود والأخر يحتاج إلى بذل جهد أكبر؛ الذي يعتقد أنه محسود سوف يتوقف أمام الحسد".

وواصل: "بالنسبة لخبر وفاة شباب بعد التقاط صورة لسيارتهم؛ ما حدث صدفة؛ يوميا يتلقط الأشخاص صور لسيارات جديدة ولا يتعرضون للموت هناك عشرات يضعون صورهم على وسائل التواصل الاجتماعي ولا يموتون".

ولقى شقيقان مصرعهما نتيجة حادث تصادم سيارة نقل ثقيل بآخري سيارة ملاكي في طريق أجا-سندوب بمحافظة الدقهلية، وتم نقل جثمانهما إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة.

وارجع البعض وفاة الشابين إلى الحسد بعد أن نشرا صورة لسيارتهما الجديدة على مواقع التواصل الاجتماعي.

تلقى مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، بورود إشارة من مأمور مركز شرطة أجا، بوصول شقيقين قد فارقا الحياة ادعاء حادث إلى مستشفي أجا العام.

وانتقلت قوة أمنية من مباحث مركز شرطة أجا، لمكان البلاغ محل الواقعة، وبالفحص تبين مصرع حسام عماد الدين محمد وشقيقة حازم عماد الدين محمد، نتيجة تصادم سيارة نقل ثقيل، بأخرى ملاكي كانوا يستقلونها، وذلك بطريق أجا سندوب.

تم نقل الجثتين إلى مشرحة مستشفى أجا العام، ورفع تلفيات الحادث وإعادة حركة المرور لطبيعتها، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لإعمال شئونها ومباشرة التحقيقات.