الأحد 14 أبريل 2024 الموافق 05 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أخبار

رئيس مجلس الاعمال الأفريقي توضح أبرز الملفات على طاولة القمة الروسية-الأفريقية

أرشيفية
أرشيفية

أكدت الدكتورة أماني عصفور؛ رئيس مجلس الاعمال الأفريقي؛ أن القمة الروسية – الأفريقية سوف تركز على مسألة التبادل التجاري بين الجانبين وتحقيق التعاون الاقتصادي الذي يحقق الفائدة لصالح روسيا والقارة الأفريقية.

وقالت عصفور في مداخلة مع قناة "القاهرة الإخبارية": ": "هناك صادرات مصرية إلى روسيا وهناك واردات أيضا؛ مصر تقوم بتصدير الفواكه والخضر والألبان والملح والأسمنت واهم الواردات المصرية من روسيا هي الحبوب والخشب والأجهزة ومعدات السكك الحديدية".

وأضافت: "هناك تبادل تجاري قوي بين مصر وروسيا؛ القمة الأفريقية الروسية محورها هو التبادل التجاري بين الطرفين؛ وبرنامج الأعمال الخاص بالمنتدى سوف يحتوي على أربع مجموعات وموضوعات تغطي كافة مجالات التعاون بين روسيا والقارة الافريقية مثل اقتصاد العالم الجديد والامن المتكامل والتنمية والمجال الإنساني والاجتماعي والتعاون في العلوم والتكنولوجيا".

وتابعت: "الحدث الأساسي هو الأمن المتكامل والتنمية خاصة في الجانب الغذائي وشاهدنا كيف تأثرت قارة أفريقيا بالحرب الروسية – الأوكرانية؛ أفريقيا هي المنطقة الأكثر انعداما للأمن الغذائي في العالم وكيف يمكن أن يكون هناك تعاون على تطوير البنية التحتية الزراعية وكيف يمكن الحفاظ على الامدادات من الأسمدة والالات الزراعية وكيف يمكن أن يكون هناك شراكة من أجل السيادة الغذائية وكيف يكون هناك تطوير للزراعة في قارة أفريقيا".

وواصلت: "من أساسيات القمة الشراكة من أجل السيادة الغذائية وكيف يكون هناك خطة حتى تكون أفريقيا ذات سيادة غذائية".

وتعقد القمة الروسية الإفريقية الثانية والمنتدى الاقتصادي "الروسي – الإفريقي"، في الفترة من 27 إلى 28 يوليو الجاري، بمدينة بطرسبورغ الروسية، حيث عقدت القمة الأولى في أكتوبر 2019 في سوتشي تحت شعار "من أجل السلام والأمن والتنمية".

وتعتبر القمة الروسية الإفريقية الحدث الرئيسي والأكبر في العلاقات الروسية الإفريقية، إذ يهدف عقد هذه القمة إلى تحقيق مستوى جديد نوعيا للشراكة المتبادلة المنفعة التي تلبي تحديات القرن الحادي والعشرين.

ويدعو هذا الحدث إلى تعزيز التعاون الشامل والمتساوي بين روسيا والدول الإفريقية في جميع أبعاده السياسة والأمنية والاقتصادية والمجالات العلمية والتقنية والثقافية والإنسانية.

ويعد المنتدى الاقتصادي الذي سيعقد في إطار القمة الروسية الإفريقية الثانية حدثا فريدا من نوعه في علاقات روسيا مع دول القارة الإفريقية، حيث يهدف لتنويع أشكال ومجالات التعاون الروسي الإفريقي، وكذلك تحديد تطور هذه العلاقات على المدى الطويل.