الأحد 04 ديسمبر 2022 الموافق 10 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
رياضة

اتحاد الكرة يعلق على التحقيق في وجود فساد بعقد مباراة مصر وبلجيكا الودية

اتحاد الكرة
اتحاد الكرة

أكد إيهاب الكومي؛ عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم؛ أن الاتحاد يرحب بأي جهة ترغب في التحقيق بكافة الأمور المالية المتعلقة بالاتحاد، مشيرا إلى أنه يحق لوزير الرياضة التحقيق في كل ما يخص الاتحاد.

وقال الكومي في مداخلة هاتفية مع برنامج "على مسؤوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد": "مباراة بلجيكا الودية كانت من المباريات المهمة وكان هناك اتفاق لمواجهة الأرجنتين ولكن الموعد أحال لعدم إقامة المباراة وكان يجب أن نبحث عن منتخب قوي أخر لمواجهته خلال فترة التوقف الدولي".

وأضاف: "الاختيار وقع على بلجيكا بعد أن تقدمت إحدى الشركات بعرض وكان يشمل أن يواجه المنتخب الوطني المنتخب البلجيكي ويشمل العرض توفير الإقامة لعدد 60 فرد في أحد الفنادق الكبرى بدولة الكويت بالإضافة لتذاكر الطيران ولم تشترط وجود لاعبين محددين بما فيهم النجم محمد صلاح".

وتابع: "وافقنا على العرض الخاص بمباراة بلجيكا وحصلنا أيضا على 250 ألف دولار بالإضافة إلى ذلك حصلنا على 10 غرف زيادة عن العرض حتى يجلس لاعبينا في غرف منفردة؛ وما أثير عن أن المنتخب البلجيكي حصل على مليون دولار غير صحيح وفقا للصحف البلجيكية التي أشارت إلى حصول بلجيكا على 500 ألف دولار شاملة تذاكر السفر والطيران والإقامة".

وأكمل: "وزارة الرياضة لم ترسل لجنة تحقيق حول المباراة؛ الوزارة أرسلت استفسار بخصوص ما تردد عن هذه المباراة في وسائل التواصل الاجتماعي وطلبت الرد؛ الوزارة أشارت إلى أن هناك بعض الأمور أثيرت حول عقد المباراة وطلبت الرد ونحن قمنا بارسال كل شيء لأنه لا يوجد ما نخفيه".

وواصل: "مصر منذ سنة 2010 إلى الأن لم تحصل على أي مقابل مادي نظير إقامة أي مباريات وديه وفي 2018 ونحن منتخب متأهل للمونديال مصر واجهت اليونان والبرتغال وبلجيكا ودفعنا 400 ألف يورو وواجهنا أيضا ليبيريا وديا وتحملنا إقامة وطيران المنتخب البلجيكي بالإضافة إلى 5 ألاف يورو مصاريف جيب لاعيبي المنتخب الليبيري".

واختتم: "لأول مرة منذ عام 2010 نقوم بإقامة مباريات قوية مع منتخبات عالمية؛ حصلنا على 100 ألف دولار من إقامة مباريات كوريا و250 ألف دولار من مباراة بلجيكا".

Advertisements
Advertisements