الخميس 02 فبراير 2023 الموافق 11 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
أخبار

عمرو أديب: أدعو الله أن يحمي السعودية من ألاعيب أمريكا

عمرو أديب
عمرو أديب

علق الإعلامي عمرو أديب على الهجوم السياسي الذي تتعرض له المملكة العربية السعودية من الولايات المتحدة بعد قرار أوبك بلس الأخير الخاص بخفض إنتاج النفط.

وقال أديب خلال برنامج "الحكاية" المذاع على قناة "أم بي سي مصر": "خلاف قوي وعنيف بين السعودية والولايات المتحدة الأمريكية؛ أوبك بلس منظمة فيها 13 عضو من الأوبك اجتمعوا من كام يوم وقرروا تخفيض الإنتاج 2 مليون برميل يوميا وهذا الأمر أثار غضب الولايات المتحدة لأن أسعار النفط ستظل مرتفعة".

وأضاف: "أمريكا تقول إن هذا الأمر من شأنه أن يدعم روسيا في حربها ضد أوكرانيا لأنها من المصدرين الكبار وأمريكا تقول إن السعودية تقف مع روسيا وتريد دعمها في الحرب".

وتابع: "في واقع الأمر أن أمريكا كانت تريد أن تأجل أوبك بلس تخفيض الإنتاج شهر لأن الرئيس بايدن في وضع سيء وكان الرئيس الأمريكي وحزبه يريدان دخول الانتخابات ومعه سعر منخفض للبنزين وهذا الأمر يؤثر على شعبية الرئيس الأمريكي وحزبه وعلى أغلبيته داخل الكونجرس".

وأوضح: "بدأنا نشاهد تصريحات عنيفة على رأسها تصريحات للرئيس الأمريكي وقال إنه يجب مراجعة العلاقات مع المملكة العربية السعودية؛ أوبك بلس 23 دولة وليست السعودية فقط صاحبة القرار ولكن الغضب تم صبه على المملكة".

وواصل: "المملكة ردت في مجموعة من البيانات الواضحة المباشرة وأكدت أن القرار اقتصادي وليس سياسي وأنهم وجدوا الإنتاج فائض في الأسواق وقررنا خفض الإنتاج للحفاظ على مصالح المنتجين والمستهلكين؛ المواطن الأمريكي يعاني من التضخم وجزء كبير من التضخم له علاقة بأسعار الوقود".

وأكمل: "السعودية تقول إن القرار على أساس اقتصادي وأكدت على أن العلاقات يجب أن تقوم على الحوار وبدأ أعضاء في الحزب الديموقراطي يتحدثون عن بيع السلاح للسعودية وهناك معركة عنيفة مستمرة منذ أيام ووزير الخارجية الأمريكي قال إنهم حسبوا الأمر اقتصاديا وأن قرار أوبك خاطئ ويريد أن يثبت أن القرار سياسي ويستهدف ضرب المصالح الأمريكية".

وذكر: “يصل إلى مرحلة الإملاء على المملكة العربية السعودية وأن قرارها خاطئ ولكن نعود ونتحدث أن القرار اتخذ من 23 دولة وفي أمريكا أصبحوا يتحدثون عن أن لديهم مصالح في السعودية ولا أحد يعرف إلى أين سيصل الأمر؛ كل أملي أن يحمي الله المملكة العربية السعودية من ألاعيب أمريكا السياسية”.

واختتم: "الغضب الأمريكي كبير ويرون أن هناك مشكلة والأسهم تنهار وسعر الدولار بدأ في الانخفاض؛ والشيء الذي أحيي الشعب السعودي عليه أنه عندما تكون هناك مشكلة يقف الشعب خلف قيادته ودولته؛ الموقف السعودي قوى وفيه كثير من التمسك بالحق؛ والموقف السعودي اقتصادي وبعيد عن التسيس والأمر ليس له علاقة بروسيا بقدر ما له علاقة بالشأن الداخلي الأمريكي".

Advertisements
Advertisements