الأحد 02 أكتوبر 2022 الموافق 06 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
سياسة

سؤال برلماني للحكومة بشأن تعيين الـ 30 ألف معلم

الرئيس نيوز



تقدم الدكتور فريدى البياضى عضو مجلس النواب ونائب رئيس الحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى للشئون الخارجية بسؤال  إلى  كل من رئيس مجلس الوزراء؛ و وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى؛ و وزير المالية. تساءل البياضي فيه عن أسباب عدم تعيين الدفعة الاولى من المعلمين وعددهم 30 الف معلم تنفيذاً لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى الذى كلف الحكومة بتعيين 150 الف معلم على مدار الخمس سنوات القادمة 
وقال  إن العام الدراسي الجديد اصبح على الأبواب حيث سيبدأ فى شهر اكتوبر المقبل أى بعد اقل من اسبوعين الا أنه لم يتم اتخاذ الاجراءات الخاصة بتعيين الدفعة الاولى من المعلمين متسائلاً : هل المشكلة تتعلق بعدم تدبير وزير المالية للاعتمادات المالية الخاصة بتعيين هذه الدفعة ؟ ومتى سيتم تعيين هؤلاء المعلمين خاصة أن أزمة نقص المعلمين في المدارس جعلت مدراء المدارس عاجزين عن توفير بدائل أو حتى الرد على تساؤلات أولياء الأمور المرتبطة بأسباب تكرار غياب المعلمين عن الحصص الدراسية مما جعل بعض الفصول خاوية من المدرسين لفترات طويلة وهو ما يمثل تحديا واضحا لنظام التعليم الجديد الذي يقوم بشكل أساسي على المعلمين.
ووجه الدكتور فريدى البياضى حديثه للدكتور رضا حجازى متسائلاً : عن مدى صحة ما قاله الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى من أن عجز المعلمين يبلغ 323 ألفا على مستوى الجمهورية ؟ وإذا كان هذا الرقم الكبير صحيح فماذا انت فاعل لسد هذا العجز الصارخ ؟ وهل لديك حلول غير تقليدية لسد هذا العجز ؟
وطالب الدكتور فريدى البياضى من الحكومة اعادة النظر فوراً فى ملف الـ36 ألف مدرس الجاهزين خاصة  أن وزارة التربية والتعليم تعاقدت معهم وتم اختيارهم عن طريق مسابقة أعلنت عنها الوزارة، وبالفعل تم التعاقد مع المعلمين لمدة 3 أشهر واستلموا العمل بالمدارس بعد تدريبهم ثم قامت الوزارة بإنهاء التعاقد معهم في 30 يونيو 2020 دون إبداء  الاسباب 
مشيراً الى أنه من الأولى الاستعانة بهؤلاء المعلمين وليس فتح باب التطوع لمعلمين جدد خاصة وأن الذين تم اختبارهم؛ مؤهلين وجاهزين لسد العجز، وفى نفس الوقت الاستفادة من خبراتهم وحل أزمة كبيرة قد تواجه المنظومة الجديدة خلال الفترة المقبلة إضافة  الى فشل ملف فتح باب التطوع؛ لأن المقابل المادى متدنى للغاية. واختتم البياضي سؤاله قائلاً : لن تحدث نهضة حقيقية في التعليم بدون  النهوض بالمعلمين و تحسين أحوالهم فنياً ومادياً.
Advertisements
Advertisements