الجمعة 09 ديسمبر 2022 الموافق 15 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements
عاجل
أخبار

أستاذ أثار يكشف تفاصيل الأدلة الجديدة على سرقة مقبرة توت غنخ أمون

الرئيس نيوز

أكد الدكتور حسين عبد البصير؛ أستاذ الأثار أن هناك كتاب صادر في بريطانيا أكد على قيام عالم الأثار هيوارد كارتر بسرقة بعض مقتنيات مقبرة توت عنخ أمون.

وقال عبد البصير في مداخلة هاتفية مع برنامج "صالة التحرير" المذاع على قناة "صدى البلد": "الكتاب قام بتأليفه عالم الأثار الأمريكي وقال إنه من خلال المراسلات بين أحد علماء الأثار البريطانيين ويسمى ألان جاردنر وكان يترجم اللغة الهيروغليفية في مقبرة توت عنخ أمون والتي اكتشفها كارتر".

وأضاف: "كارتر أرسل إلى جاردنر تميمة أو تعويذة ولم يخبره أنها من مقتنيات المقبرة؛ وقام جاردنر بعرضها على مدير المتحف المصري وكان بريطاني الجنسية وأخبره أن هذه التعويذة تابعة للمقبرة".

وتابع: "هناك واقعة شهيرة حدثت في 2010 واستردينا من منحف متروبوليتان 19 قطعة من مقبرة توت غنخ أمون وهو ما يدل على أن كارتر فتح المقبرة قبل الافتتاح الرسمي وسرقها".

وأكمل: "إدارة الأثار المستردة تضم عدد كبير من الأثريين ورجال القانون والدبلوماسيين وعلى الإدارة أن تتابع صالات المزادات ولو وجدت أي أثار تابعة لمقبرة توت غنخ أمون يجب أن يتم استردادها".

واختتم: "الحكومة المصرية أبعدت كارتر عن المقبرة حينها ووزارة الأشغال قامت بذلك؛ والمرمم الذي تواجد مع كارتر حينها أكد على قيام العالم البريطاني بسرقة قطع أثرية من المقبرة".

Advertisements
Advertisements