الثلاثاء 24 مايو 2022 الموافق 23 شوال 1443
رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

أستاذ بجامعة الأزهر يوجه رسالة إلى المدافعين عن فيلم "أصحاب ولا أعز"

الجمعة 28/يناير/2022 - 10:28 م
الرئيس نيوز
حسام محمد
طباعة

أكد الدكتور عبد المنعم فؤاد؛ الأستاذ بجامعة الأزهر؛ أنه يحيي موقف الشرفاء في مصر والانتفاضة القوية ضد الرذيلة والشذوذ الذي يراد أن يصدر إلينا.

وقال عبدالمنعم خلال برنامج "حقائق وأسرار" المذاع على قناة "صدى البلد": "البلاد لا تبنى بطرد الأخلاق وإنما بالأخلاق؛ الفن رسالة فأي رسالة كهذه التي تحملها هذه المقاطع والفن رسالة تبني ولا تهدم تنير ولا تثير".

وأضاف: "الغريب في الأمر أن هناك من يدافع عن هذه الرذيلة والقرآن الكريم بين لنا أن من يصمت أو يدافع عن رذيلة مثل هذه ولها مثل في قوم لوط؛ فلما جاء أمرنا جعلنا عاليها سافلها وأمطرنا عليها حجارة من سجيل منضود".

وتابع: "امرأة لوط سكتت ولم تتكلم أنها دعت قومها وارتضت الأمر وكانت النتيجة أنها أصابها ما أصابهم وإذا سكتنا عن نشر الرذيلة وعن هذه الأمور التي تصدر إلينا؛ هناك من ينتج هذا وينفق أموال ويصدرها إلى شبابنا".

واختتم: "الأزهر الشريف دائما مع البناء وليس مع الهدم؛ المصريون جميعا الذي أوصى بهم رسول الله لا يمكن أن يقبلوا رذيلة؛ هذا بالون اختبار؛ عيب وحرام ولا يصح ويجب أن نقف جميعا صفا واحدا ضد الرذيلة لأن هذه الرزيلة دمرت قرى سابقة بنص القرآن الكريم ويمكن أن تدمر بلادنا".

ads
ads
Advertisements
Advertisements
ads