السبت 14 ديسمبر 2019 الموافق 17 ربيع الثاني 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

بعد تغريدة مسيئة.. "الأزهر" يتبرأ من عبدالله رشدي.. وبلاغ للنائب العام ضده

الإثنين 02/ديسمبر/2019 - 03:34 م
الرئيس نيوز
طباعة

تبرأ الأزهر الشريف من عبدالله رشدي، خطيب بالأوقاف، بعدما نشر تغريدة تعرض فيها للقوات المسلحة.

وقال الكاتب الصحفي أحمد الصاوي رئيس تحرير "صوت الأزهر"، إنّه لا يوجد متحدثا رسميا للأزهر الشريف سوى الجهات الرسمية، سواء كان الإمام الأكبر ذاته أو المركز الإعلامي للمشيخة أو الهيئات الرسمية كهيئة كبار العلماء ومجمع البحوث الاسلامية.

وأضاف: "أي شخص خريج من الأزهر أو أستاذ جامعي لا يعبر رأيه عن الصوت الرسمي للمشيخة، سواء كان ذلك رأي يتوافق مع المشيخة أو يخالفها، فمع كامل الاحترام للدكتور عبدالله رشدي فهو ليس ناطقا رسميا باسم الأزهر أو يعمل بالمشيخة، بل هو إمام وخطيب في الأزهر الشريف وإن جاءت روايته متوافقة مع الأزهر فهذا لا يعني أنّه ناطقا رسميا للمشيخة".

وتابع: "مع كل الاحترام لشخصه، فهو لا يمثل الأزهر وأي جهة إعلامية أو غيرها يخرج فيها بصفة ممثلة للأزهر، فتلك الجهة هي من تتحمل المسؤولية وليس المشيخة، فلا يمثل المؤسسة سوى الجهات الرسمية، فليس كل خريجي الأزهر ينطقون بلسانه رسميا وتلك الآراء تنسب لصاحبها".

في السياق، تقدم سمير صبري المحامي ببلاغ عاجل للنائب العام ونيابة أمن الدولة العليا ضد الداعية عبد الله رشدي؛ لإهانته القوات المسلحة، مطالبًا بالتحقيق معه وإحالته لمحكمة الجنايات.

وقال "صبري" في بلاغه، إن الجيش المصري في معظم فترات التاريخ هو أقوى وأعرق جيش في جنوب البحر المتوسط من بدايات الحضارة المصرية والجيش المصري يلعب دورًا كبيرًا في الدفاع عن الحضارة المصرية ضد الغزاة على مر العصور، قدم الفكر العسكري المصري أرقى مفاهيم وتقاليد الجندية وخاض الجيش المصري معارك كبيرة ضد جيوش ضخمة هاجمت مصر أو جهزت لمهاجمتها، من المعارك الكبيرة الخالدة التي خاضها الجيش المصري معركة "قادش" في عهد الملك رمسيس الثاني ضد الحيثيين ومعركة مجيدو في عهد تحتمس الثالث.

وأضاف "صبري" أن المبلغ ضده في خساسة وعدم الانتماء أو الولاء نشر تغريدة على موقعه يتطاول فيها وبأبشع العبارات على جيش مصر وينعته بأقذر الكلمات التي يعف ولا يجرؤ اللسان على ترديدها أو كتابتها مكتفيًا بتقديمها بحافظة المستندات المرفقة والتي تعد دليل الاتهام والتي اكتملت معها أركان جريمة الخيانة العظمى.

في السياق، أعلنت إدارة قناة المحور الفضائية، قبل أيام، بوقف عرض برنامج "شريان الخير"، الذي يقدمه الدكتور عبد الله رشدي على شاشتها، وذلك على الصفحة الرسمية للقناة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك.

وقال البيان: " تُعلن إدارة قناة المحور الفضائية برئاسة الدكتور حسن راتب، وقف عرض برنامج شريان الخير الذي يقدمه الدكتور عبد الله رشدي، وهو برنامج إعلاني يخص إحدى الشركات ويذاع على شاشة القناة".

 

ads
ads
ads
ads
ads
ads