الخميس 05 ديسمبر 2019 الموافق 08 ربيع الثاني 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

وزيرة السياحة: الصين سوق واعد.. وتدشين مرحلة جديدة لعلاقات سياحية أقوى

الجمعة 22/نوفمبر/2019 - 09:10 م
الرئيس نيوز
طباعة
قالت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة، إن الصين واحدة من أهم الأسواق الواعدة بالنسبة لوزارة السياحة، وإن الوزارة تدشن لمرحلة جديدة لعلاقات سياحية أقوى بين البلدين.

جاء ذلك في كلمة لوزيرة السياحة اليوم الجمعة في حفل أقامه السفير المصري لدى الصين الدكتور محمد البدري بمقر السفارة في بكين بحضور عدد من المتخصصين في مجالي السياحة والإعلام، استعرضت خلالها المشاط جهود وإمكانات السياحية المصرية ومستقبل السياحة في مصر.

وأضافت المشاط -التي تزور الصين لحضور منتدى "بلومبيرج" للاقتصاد الجديد- أن العلاقات بين مصر والصين متميزة، وأن الدولتين تتمتعان بحضارتين عريقتين تعودان إلى آلاف السنين، موضحة أن أهمية السياحة بالنسبة لأي دولة يرجع إلى أنها تمثل نحو 10% على الأقل من الناتج المحلي الإجمالي وواحد على عشرة من إجمالي الوظائف، إلى جانب إسهامها في النمو الاقتصادي وحماية البيئة، كما أن السياحة هي واحدة من المجالات الرئيسية لتحفيز التقدم فيما يتعلق بتنفيذ أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

وتابعت أن وزارة السياحة تولي اهتماما كبيرا بالسائح الصيني الذي يسعى إلى المغامرة والاستكشاف بجانب عناصر الجذب السياحية المتعارف عليها، وأن مصر تتمتع بمقومات سياحية متنوعة وجاذبة على مدار العام من خلال مقاصدها المختلفة، وأن التكلفة متنوعة وتتناسب مع إمكانيات الجميع.

وأشارت المشاط إلى أن القيادة السياسية تؤكد أهمية تعزيز التبادلات السياحية مع الصين، منوهة بزيارة الرئيس الصيني "شي جين بينج" -خلال تواجده في مصر عام 2016- لمناطق أثرية مصرية بصحبة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتصريح نائب الرئيس الصيني "وانغ تشي شان" خلال زيارته مصر هذا العام أنه سيكون سفيرا للسياحة المصرية في الصين.

وأعربت المشاط عن سعادتها بأن السائح الصيني الوافد إلى مصر يأتي من مدن صينية مختلفة، بينها: بكين وشنجهاي وجوانزو وتشنغدو وهانغتشو وتيانجين وغيرها.

ولفتت إلى أن المتحف المصري الكبير، الذي سيتم افتتاحه العام المقبل ويقع على بعد أمتار معدودة من الأهرامات، سيكون عامل جذب إضافيا وكبيرا للسياحة المصرية، منوهة إلى وجود رحلات طيران مباشرة بين مصر والصين انطلاقا من مدن مختلفة، وأن سلطات الطيران المصرية تتفاوض حاليا مع نظيرتها الصينية لتشغيل خط مباشر مع شنجهاي.

وأوضحت وزيرة السياحة أن الوزارة وفي إطار جهودها لزيادة عدد السائحين الصينيين إلى مصر، قامت بعمل شراكة مع مجموعة "سي تريب" العالمية لإطلاق حملة ترويج لمصر في السوق الصيني، لتكون الحملة بداية شراكة تهدف إلى ربط المسافرين الصينيين بمصر.

وقالت إن الوزارة -وفي إطار تطوير قطاع السياحة- أطلقت برنامجا للإصلاح الهيكلي، يتضمن أهدافا واضحة وإجراءات تنفيذية لتحقيقها ورؤية تتمثل في تحقيق تنمية سياحية مستدامة من خلال تنفيذ إصلاحات هيكلية تستهدف رفع القدرة التنافسية للقطاع وتتماشى مع الاتجاهات العالمية وصولا للهدف الأشمل وهو "توظيف واحد على الأقل من كل أسرة مصرية في قطاع السياحة والأنشطة المرتبطة بها".

وتابعت أن برنامج الإصلاح يركز على 5 محاور هي: الإصلاح المؤسسي، والإصلاح التشريعي، وتطوير البنية التحتية والاستثمار، وتحديث آليات الترويج للسياحة، ومواكبة الاتجاهات الحديثة عالميا.

وأكدت المشاط أن البرنامج حظي بدعم القيادة السياسية والحكومة، وأن منظمة السياحة العالمية قامت بإهداء الرئيس عبد الفتاح السيسي درع المنظمة تقديرا لدعمه الفعال للسياحة، مشيرة إلى أن مصر حصلت كذلك على جائزة الريادة الدولية لعام 2019 من المجلس الدولي للسياحة والسفر، ولفتت إلى أن قطاع السياحة حقق انجازا مهما خلال الفترة الماضية مع ارتفاع الإيرادات السياحية بنسبة 28% لتصل إلى 6ر12 مليار دولار بإجمالي عدد سائحين 4ر12 مليون سائح، مسجلة أعلى زيادة في تاريخ القطاع.

وأوضحت المشاط أن سنة الذروة بالنسبة للسياحة المصرية كانت عام 2010/2011 حيث بلغ عدد السائحين 9ر11 مليون سائح بعائدات وصلت إلى 6ر10 مليار دولار، وأن العدد وصل عام 2014/2015 إلى 2ر10 مليون سائح بعائدات 4ر7 مليار دولار، وعام 2015/2016 بلغ 6ر6 مليون سائح بعائدات 8ر3 مليار دولار، وعام 2016/2017 وصل إلى 9ر6 مليون سائح بعائدات 4ر4 مليار دولار، وعام 2017/2018 وصل إلى 8ر9 مليون سائح بعائدات 8ر9 مليار دولار.

بدوره، قال الدكتور محمد البدري سفير مصر لدى الصين –في كلمته بالحفل- إن مصر تولي اهتماما كبيرا بالترويج السياحي لمقاصدها في الصين، وزيادة عدد السائحين الصينيين الذين يزورون مصر.

وأضاف أن مصر ستحاول تقليص الفارق في الميزان التجاري بين الصين ومصر عبر السياحة، والاستفادة من السوق الصيني الضخم والكبير في هذا القطاع، وزيادة أعداد السائحين الصينيين لمصر.

وتم في نهاية الحفل عرض فيديو ترويجي للمقاصد السياحية المنتشرة في مختلف المدن المصرية، والذي حاز على إعجاب الضيوف.
ads
ads
ads
ads