الإثنين 21 أكتوبر 2019 الموافق 22 صفر 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

قصف جوي لـ "مشرافة" السورية.. هكذا يبدأ "نبع السلام" التركي

الأربعاء 09/أكتوبر/2019 - 04:32 م
الرئيس نيوز
باهر عبد العظيم
طباعة


بينما أعلن الرئيس التركي، رجب أردوغان، بدء العمليات العسكرية في منطقة شرق الفرات، بدأت طائرات حربية تابعة لجيش الاحتلال التركي، في قصف قرية مشرافة غرب ناحية سري كانيه في إقليم الجزيرة بشمال وشرق سوريا.

بحسب مواقع كردية، فإن الطائرات الحربية التابعة لجيش الاحتلال التركي، لا تزال تحلق في سماء المنطقة. ولم يتم رصد أي تحرك بري للقوات التركية أو الموالين لهم من العناصر الإرهابية.

وأعلن أردوغان بدء الهجوم العسكري على شمال سوريا، الأربعاء، واطلق على العملية العسكرية "نبع السلام"، وقال أردوغان إنّ "الجيش التركي أطلق عملية نبع السلام ضد تنظيمي "بي كا كا/ ي ب ك" و"داعش" الإرهابيين في شمال سورية".

وزعم أن العملية العسكرية المرتقبة لقوات بلاده في مناطق شرق الفرات بسورية "ستسهم في إحلال السلام والاستقرار" في هذا البلد. مضيفًا، بحسب الأناضول، "سنحافظ على وحدة الأراضي السورية، ونخلّص سكان المنطقة من براثن الإرهاب من خلال عملية نبع السلام".

جاء هذا خلال اتصال هاتفي جرى بين أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء، بحسب بيان صادر عن رئاسة دائرة الاتصالات التابعة للرئاسة التركية.

وأكد الرئيس أردوغان الأربعاء لنظيره الروسي فلاديمير بوتين في مكالمة هاتفية أن العملية التركية ضد القوات الكردية في سورية، التي يبدو أنها باتت وشيكة، ستساهم في جلب "السلام والاستقرار" إلى سورية بحسب زعمه.

ads
ads
ads
ads
ads