الإثنين 14 أكتوبر 2019 الموافق 15 صفر 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

فضيحة الشرق ومكملين.. المصريون يصدمون قنوات الإخوان

الجمعة 20/سبتمبر/2019 - 10:10 م
الرئيس نيوز
طباعة
صفعة قوية، تلقتها جماعة الإخوان الإرهابية، وأذرعها الإعلامية، التى طالما دأبت خلال الأيام الأخيرة الماضية على الدعوة إلى التظاهر، دعما لمطالبات الهارب محمد على، بالحشد ضد الدولة المصرية وجيشها، إذ قوبلت دعواتهم برفض قاطع من قبل الشعب المصرى، وفشلت جميع مخططاتهم فشلا ذريعا.
قناة الشرق، التى تعلن العداء الواضح والصريح لمصر وجيشها، أجرت استطلاعا، عبر حسابها الرسمى على موقع "تويتر" بشأن التظاهر والنزول للشارع، جاء فيه: "هل أنت مع دعوات النزول إلى الشارع لرحيل السيسى؟!!"، مذيلة بهاشتاجات عدة تدعو جميعها إلى التظاهر وتظهر مدى عدائهم للدولة المصرية، ليأتى الرد الشعبى المصرى صادما للقناة الإخوانية الإرهابية.
فنتيجة الاستطلاع جاءت مؤكدة ليقظة الشعب المصرى العظيم لما يحاك ضده وضد بلده وجيشه من مخططات تستهدف إسقاط مصر، وبلغت نسبة الرافضين للتظاهر ضد الرئيس السيسى 73%.
وجاءت فضيحة استفتاء قناة الشرق الإخوانية استكمالا وامتدادا لفضيحة قناة مكملين الإخوانية التى أجرت هى الأخرى بعمل استطلاع رأى حول دعوة الهارب محمد على للتظاهر، فجاء الاستطلاع صادم للقناة وللجماعة الإرهابية، حيث أكد 68% من المواطنين أنهم ضد التظاهر مقابل 32% فقط مع التظاهر.
وعلى الفور قامت إدارة القناة بإلغاء الاستفتاء فورًا، فى سقطة مهنية بالغة متوقعة منها على أية حال، بالرغم من عدم مرور الـ ثلاثة أيام المخصصة له، بعد أن فشلت لجانهم وذبابهم الإلكترونى فى حشد الأصوات ليظهر كما خططوا، إلا أن الرياح تأتى بما لا تشتهى السفن، لتواجه القناة صدمة ولطمة قوية.

ads
ads
ads
ads
ads