الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

تراجع حاد لسعر الفائدة على أدوات الدين الحكومية .. والإقبال يتزايد

الثلاثاء 10/سبتمبر/2019 - 10:59 ص
الرئيس نيوز
اسلام عبد الرسول
طباعة


ـ عضو مجلس ادارة البنك المركزي: تكالب الأجانب على الاستثمار فى السندات يرجع للاستقرار الاقتصادي والسياسي


تسبب ارتفاع الإقبال على أدوات الدين الحكومية كملاذ آمن للاستثمار في تراجع حاد في أسعار الفائدة على السندات، إذ كسرت حاجز الـ 14.5% أمس، للمرة الأولى منذ سنوات، بينما ارتفعت معدلات التغطية لتصل لـ 6 مرات.

لكن هل هذا وضع صحي؟.. وهل حقا هناك معدل سيوله ضخم في السوق يدفع بالمزيد تجاه اقراض الحكومة وتمويل عجزها المالي الذي تسعى لتقليصه خلال أجل زمني لتضعه في منحنى نزولي يستهدف مستوى أقل من 5% قبل حلول عام 2022.

د. فخرى الفقي عضو مجلس إدارة البنك المركزي والخبير الاقتصادي قال في تصريحات خاصة، إن حالة الاستقرار الاقتصادي التي تمر بها مصر حالياً ورفع التصنيفات الائتمانية حولت دفة استثمارات أجنبية الى مصر  بالإضافة إلى أن تركيزها في السندات آجال 5 و7 سنوات يعكس رؤيتهم للإصلاحات الاقتصادية المتحققة.

قال مصدر حكومي في قطاع الدين العام لـ "الرئيس نيوز": هناك سيولة كبيرة في السوق سواء لدى البنوك المحلية بالإضافة إلى اضطراب عدد كبير من الأسواق العالمية مثل جنوب افريقيا، الأمر الذي حفز الاستثمارات الأجنبية للقدوم لمصر.

وأشار إلى أن هذا الحجم في السيولة الكبيرة ساهم في السيطرة على ارتفاع مدفوعات الفوائد خلال العام المالي المنتهي، إذ حققت 540 مليار جنيه كما كان مستهدفاً دون أية زيادات.

واكد على ان استمرار هذا الوضع "مؤقتاً" وستنخفض حجم التغطيات تزامناً مع بدء خفض أسعار الفائدة.

ads
ads