الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

صحيفة فرنسية: مصر تكثف الجهود في المحافل الدولية للتوصل إلى حل سياسي في ليبيا

الثلاثاء 27/أغسطس/2019 - 03:59 م
الرئيس نيوز
محمد اسماعيل
طباعة


لفتت شبكة فرانس 24 إلى أن الخط الرسمي الذي يتبناه الرئيس عبد الفتاح السيسي حول الوضع في ليبيا وتأثيره على الدول المجاورة يتأكد في كل مناسبة، على سبيل المثال،  خلال مشاركته في قمة مجموعة السبع التي عقدت في بياريتي بفرنسا، أكد السيسي في تصريحاته  اهتمام مصر البالغ بالتسوية السياسية في ليبيا.

ونقلت صحيفة إيجبت توداي الناطقة بالإنجليزية عن هيثم شرابي ، الباحث في مجال حقوق الإنسان، قوله: "إن تصريحات الرئيس السيسي حول أهمية الاستقرار في ليبيا تشير إلى أن الاتجاه الاستراتيجي للدولة المصرية منذ ثورة 30 يونيو هو الحفاظ على وحدة الدول القومية في المنطقة و محاربة الإرهاب والفساد والفقر بشتى الوسائل".

وأضاف شرابي أن انتشار الإرهاب في طرابلس يشكل تهديداً يتمثل في هيمنة تنظيم الأخوان في ليبيا ، ويهدد الأمن القومي لمصر والدول المجاورة.

وأضاف أن مصر تدعم الجيش الوطني الليبي في معركته لاقتلاع الميليشيات الإرهابية المسلحة وتؤيد حق الشعب الليبي في استعادة ثروته النفطية بطريقة تحافظ على حاضره ومستقبله.

وتابع شرابي إن مصر تستخدم وجود الدول الأوروبية مثل فرنسا وبريطانيا وألمانيا واليونان وإيطاليا، لإقامة علاقات قوية مع الدول التي تعاني من الإرهاب والهجرة غير الشرعية، والحد من مخاطر الإرهاب الدولي والتوصل إلى حل سياسي لأزمة الليبيين.

من جهته ، أكد الباحث الإسلامي هشام النجار على أهمية تصريحات الرئيس السيسي حول ليبيا، مشيرًا إلى أن بعض القوى الأجنبية تستغل حاجة الدول الغربية لإعادة النظر في وسائل التصدي للإرهابيين بعد هزيمتهم في سوريا والعراق لتجنب توجيه نشاطهم إلى الغرب وأوروبا. وأضاف النجار أن هذه القوى الأجنبية هي المورد الرئيسي للأسلحة والذخيرة والقوى العاملة للقاعدة وداعش وأعضاء جماعة الإخوان في ليبيا، مشددًا على أن هذا يمثل خطيرًا كبيرًا ليس فقط على ليبيا ولكن أيضًا على الدول المجاورة وكذلك يمتد الخطر إلى الدول الأوروبية.

ونقلت صحيفة إيجبت توداي الناطقة بالإنجليزية عن النائب محمد صلاح أبو هميلة قوله إن تصريحات الرئيس السيسي حول الأزمة الليبية أكدت أهمية وقف جميع أشكال التعدي على أيدي الميليشيات المسلحة على الأراضي والشعب الليبي.

وقال إنه يتعين على المجتمع الدولي، بما في ذلك الدول الأعضاء في مجموعة السبع، دعم حق الشعب الليبي في امتلاك أرضه وقراره.

وأضاف أبو هميلة أن جميع البرلمانيين المصريين يطالبون الدول السبعة باتخاذ تدابير حاسمة لمنع وصول التمويل المالي والمعدات العسكرية إلى هذه الميليشيات ، مؤكدًا أن الأمن القومي الليبي يهم الدولة المصرية.

قال الرئيس السيسي خلال المؤتمر إن تدهور الوضع في ليبيا يؤثر على أمن واستقرار مواطنيها والدول المجاورة بسبب انتشار منظمات إرهابية والسيولة الأمنية التي تنشأ عن انتشار الميليشيات المسلحة فتهدد المنطقة بأسرها.

وسبق أن استضافت فرنسا مؤتمرات قمة مجموعة السبع ست مرات منذ إنشاء المجموعة في عام 1975 لمعالجة القضايا العالمية المتعلقة بالسلام والأمن والصحة والتعليم والبيئة وتغير المناخ ومكافحة الإرهاب.

ads
ads