الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

نائب للحكومة: لماذا لا نبحث بديل للقمح الروسي بعد الانفجار النووي؟

الإثنين 19/أغسطس/2019 - 11:24 م
الرئيس نيوز
طباعة

تقدم النائب طلعت خليل، عضو مجلس النواب عن حزب المحافظين، بسؤال برلماني إلى المهندس مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ووزيري الزراعة والتموين، حول إجراءات الحكومة لطمأنة المواطنين حول صفقات القمح المستوردة من روسيا، خاصة بعد الانفجار النووي الروسي الذي وقع مؤخرا.

وقال «خليل» في السؤال البرلماني، إن "روسيا تعتبر هي المصدر الرئيسي لاستيراد القمح، ورغم العلاقات المصرية الروسية المتميزة، إلا أن القمح الروسي تُثار بشأنه علامات استفهام من وجود حشرات كالسوسة الحمراء وغيرها".

وأضاف النائب "ثم جاء الانفجار النووي الأخير في ليصيب المواطنين بالخوف من جراء تأثر القمح المستورد بالغبار النووي، مما يضر بصحة المواطنين"، متسائلا عن أسباب عدم البحث الجاد للوصول إلى الاكتفاء الذاتي من القمح، سواء بالتوسع في زراعته أو تطبيق البحوث العلمية لزيادة إنتاجية الفدان.

وتساءل النائب عن أسباب عدم البحث عن مصادر أخرى لاستيراد القمح، تخوفاً من تأثر القمح الروسي بالغبار النووي.

ads
ads