الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 الموافق 18 محرم 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

مفاجأة في جريمة ذبح أب لابنتيه انتقاما لشرفه في الحوامدية: الفتاتان عذراوتان

الأحد 18/أغسطس/2019 - 01:58 م
الرئيس نيوز
طباعة
كذبت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية والقضائية في واقعة ذبح شقيقتين في الحوامدية بزعم سوء سلوكهما، رواية الأب القاتل.
الأب قال أثناء استجوابه في التحقيقات إنه نفذ الجريمة انتقاما لشرفه لسوء سلوك الضحايا، وكشفت التحقيقات أن الضحيتين "عذراوتين".
وكانت النيابة العامة قد طلبت توقيع كشف العذرية على الفتاتين لبيان عما إذا كانتا "عذراوتين" وجاء تقرير الكشف الطبي من خلال فحص كشف العذرية بالطب الشرعي، أن الضحيتين "إسراء" 23 سنة طالبة بالفرقة الرابعة بكلية الآداب جامعة عين شمس، و"أسماء" 21 سنة، طالبة بالفرقة الثالثة كلية دار العلوم جامعة القاهرة، "عذراوتين".
وكان الأب المنسوب إليه تهمة القتل العمد، اعترف أثناء استجوابه أمام جهات التحقيق من النيابة والمباحث، تحت إشراف اللواء محمد الشريف مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، واللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة للمباحث، أنه ارتكب الجريمة لشكه في سلوك بناته وأنه سمع أكثر من مرة ابنته الصغرى تمارس الجنس مع شاب في "التليفون"، وأنه حذرهم أكثر من مرة ولكنها لم تستجيبا فقرر قتلهما.

ads
ads