الأربعاء 21 أغسطس 2019 الموافق 20 ذو الحجة 1440
رئيس التحرير
شيماء جلال

أمريكا تطلب من البرازيل تسليم مواطن مصري "شديد الخطورة"

الأربعاء 14/أغسطس/2019 - 07:48 م
الرئيس نيوز
طباعة

طلب مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي FBI من السلطات البرزايلية، تسليم مواطن مصري يدعى محمد أحمد السيد أحمد إبراهيم، ويقيم في البرازيل، بتهمة أنه عضو في تنظيم "القاعدة".

ونقل موقع صحيفة "نيويورك تايمز" اليوم، عن مكتب التحقيقات الفيدرالي، قوله إن المواطن المصري قام بالمشاركة في التخطيط لهجمات ضد الولايات المتحدة ومصالحها، مشيرا إلى أنه يعتبر من أخطر المطلوبين لدى المكتب.

وذكر مكتب التحقيقات أن المطلوب كان يقدم دعما ماديا منذ عام 2013 لتنظيم "القاعدة" المسؤول عن تنفيذ هجمات 11 سبتمبر عام 2001 في الولايات المتحدة، وذكر أنه ولد في مصر عام 1977، ويعيش حاليا في البرازيل، ويبلغ من العمر 42 عاما وبأنه ولد في محافظة الغربية.

وطلب "FBI" من السلطات البرازيلية العمل على اعتقاله وتسليمه، مع الأخذ بعين الاعتبار أنه "شديد الخطورة". وردت وزارة العدل البرازيلية على الطلب بأن المواطن المصري دخل البلاد في عام 2018، ويقيم فيها بصورة شرعية، وأن الحكومة البرازيلية منفتحة على التعاون مع السلطات الأمريكية بشأنه، طبقا للقوانين البرازيلية.

 

 

ads
ads
ads