الأربعاء 21 أغسطس 2019 الموافق 20 ذو الحجة 1440
رئيس التحرير
شيماء جلال

عمرو غلاب: محافظة المنيا كانت بحاجة إلى "ملوي الجديدة"

الأربعاء 14/أغسطس/2019 - 04:53 م
عمرو غلاب
عمرو غلاب
عبدالقادر محمود
طباعة

 

 

 

قال النائب عمرو غلاب،  عضو مجلس النواب عن محافظة المنيا، إن مساعي الدولة المصرية لتنمية الصعيد والتغلب علي إشكالياته حقيقة على أرض الواقع، وليست تصريحات كما كان يتم في الماضي، من خلال جهود صادقة وحقيقة في العديد من المجالات الداعمة لبيئة الاستثمار وإتاحة فرص العمل لأبناء الصعيد.

جاء ذلك في تصريحات للمحررين البرلمانيين، الأربعاء، تعليقًا على الانتهاء من المخطط التفصيلي للمرحلة العاجلة بالمرحلة الأولى لمدينة ملوي الجديدة في محافظة المنيا، مؤكدًا أن توجهات الدولة المصرية في بناء المدن الجديدة بمختلف محافظات الصعيد بفكر ورؤية جديدة شاملة كل الخدمات التي تقدم منظومة التنمية الشاملة وبيئة الاستثمار بمختلف أرجاء الصعيد.

وأكد عضو  مجلس النواب، أن هذه المدن بمختلف المحافظات بداية من أسوان ومرورًا بأسيوط وسوهاج وبني سويف وقنا وبني سويف، والمنيا، وغيرها، ما يدعم فلسفة التنمية الشاملة للجميع، لا تمركزها في أماكن بعينها، قائلا: "المدن الجديدة في مختلف محافظات الصعيد تدعم منظومة التنمية الشاملة للدولة المصرية وتتغلب علي إشكاليات الماضي السيئ".

وحول مدينة ملوي الجديدة، قال النائب عمرو غلاب إن محافظة المنيا كانت في حاجة ماسة إليها مثل باقي محافظات الصعيد التي عانت من قلة الخدمات وسبل التنمية، ومن ثم سيكون لها دور فعال في الامتداد العمراني لأبناء ملوي ومحافظة المنيا بشكل عام، مما يساعد علي توفير الخدمات وفرص العمل، دور فعال  أيضا في  الحفاظ علي الرقعة الزراعية  ومواجهة حجم التبوير الذي يحدث يوميا، وكذلك الأسعار المرتفعة للأراضي  وتجار الاراضي الذين ينصبون علي البسطاء، مما يؤكد علي أن الدولة تسعي دائما لخدمة المواطن، موجهًا التحية والشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي والحكومة المصرية التي تستجيب للأهالي وتعمل من أجل تحقيق تطلعاتهم في الحياة ببيئة جيدة مثلما يتم بمختلف المحافظات الأخرى.

يشار إلى أنه قد صدر القرار الجمهوري رقم 347 لسنة 2018 بتخصيص مساحة 18420.52 فدان، لإقامة مدينة ملوي الجديدة، والتي تستهدف استيعاب 523472 نسمة (وفق الدراسات العمرانية)، حيث تبعد عن مدينة ملوي القائمة مسافة حوالي 12كم، وتقع شرق الطريق الصحراوي الغربي(القاهرة - أسيوط)، وتقوم الأجهزة المعنية بوزارة الإسكان  بالعمل المستمر من أجل الانتهاء منها في أقرب وقت.

ads
ads
ads