السبت 07 ديسمبر 2019 الموافق 10 ربيع الثاني 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

كمال أحمد: لابد أن تجري انتخابات الشيوخ والنواب في وقت واحد

الثلاثاء 13/أغسطس/2019 - 02:44 م
الرئيس نيوز
عبدالقادر محمود
طباعة


ـ حضور النواب في دور الانعقاد الخامس سيكون ضعيفاً رغم كثافة الأجندة التشريعية


قال النائب المخضرم كمال أحمد، عضو مجلس النواب، إن الفصل التشريعي الحالي لمجلس النواب، الذي انطلق في العاشر من يناير2016، ستكون نهايته  وفق الدستور واللائحة في العاشر من يناير 2021، على أن تجري انتخابات  الفصل التشريعي الجديد قبل نهاية دور الانعقاد الخامس المقرر له الانطلاق في اكتوبر 2019، بواقع 60 يوماً.

جاء ذلك خلال حديثه لـ"الرئيس نيوز"، مؤكداً أن الفصل التشريعي الحالي  يتبقى به دور انعقاد أخير ينطلق في أكتوبر المقبل، ومن المنتظر أن يشهد فعاليات تشريعية واسعة، خاصة التشريعات  المنوطة بالعمليات الانتخابية المنتظرة في مصر  خلال الفترة المقبلة،  ومنها قانون مجلس النواب  والذي على إثره ستجري انتخابات البرلمان المقبل، وأيضا قانون مجلس الشيوخ،  وقانون  الإدارة المحلية الجديد، وقانون مباشرة الحقوق السياسية، وتقسيم الدوائر الانتخابية.

وأكد كمال أحمد علي  أن هذه التشريعات ستكون في إطار الاستحقاقات الدستورية، حيث أنها تنتمي إلى منظومة تهم الحياة السياسية في مصر، والقوى السياسية الفاعلة في المجتمع المصري، مؤكداً أنه يتصور أن دور الانعقاد المتبقي من هذه الدورة التشريعية، سيكون فيه الأداء الحماسي، مع الحضور  الضعيف من جانب الأعضاء، كون انشغالهم بالدوائر الانتخابية سيكون أكثر والحرص على التواجد بين الأهالي سيكون له النصيب الأكبر.

ولفت إلى أنه يتحدث كونه نائباً قديماً ومعاصراً للعديد من الدورات البرلمانية الماضية، ومن ثم الحضور يكون في الدور الانعقاد الأخير من الفصل التشريعي يكون أقل، ويكون  التواجد في الدوائر أكثر وأكثر كون الجميع مقبل علي انتخابات، مؤكداً على أن ذلك هو طبيعة العملية الانتخابية في مصر.

أكد كمال أحمد أنه علي المستوي التشريعي ستكون الأجندة مزدحمة  خاصة فيما يتعلق بالاستحقاقات الدستورية والانتخابية، خاصة أن مثل هذه التشريعات في حاجة إلى حوار مجتمعي واسع ونقاشات مع القوي والأحزاب  والإطارات السياسية الفاعلة في المجتمع المصري، مشيرا إلى  أن قوانين  النواب والشيوخ والإدارة المحلية وتقسيم الدوائر ومباشرة  الحياة السياسية في حاجة لنقاش وحوار، ومن ثم  هذا الأمر سيكون في حاجة إلي وقت .

وبشأن طبيعية دور الانعقاد وهل سيكون كاملاً بواقع التسع شهور أم  سيكون أقل، قال كمال أحمد:" أتصور  أن الدور سيكتمل حتى  إقرار موازنة العام الجديد، على أن تبدأ إجراءات الانتخابات مع رفع أعمال المجلس  لتتاح الفرصة للعملية الانتخابية، مشيراً إلى أنه يرحب بأن تكون انتخابات الشيوخ والنواب في وقت واحد حرصاً على المصلحة العامة قائلا: "حرصا على المصلحة العامة، وعدم الدخول في تصفية الحسابات لابد أن تجري انتخابات الشيوخ والنواب سوياً".

ads
ads
ads
ads