السبت 14 ديسمبر 2019 الموافق 17 ربيع الثاني 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

مكاسب "ثورة يوليو" في عيون الأحزاب المصرية..المصريين الأحرار يهاجم والكرامة ترد

الثلاثاء 23/يوليه/2019 - 09:14 م
الرئيس نيوز
ريم محمود
طباعة

ـ "المصريين الأحرار": في أي شيء نجح ناصر؟..  و"الكرامة" يرد: "أنقذنا من الحفاء"

في الذكرى السابعة والستين لثورة 23 يوليو 1952، التي تحتفل بها مصر الثلاثاء، انقسمت آراء مسئولين كبار، في عدة أحزاب مصرية، بشأن تقييم فترة حكم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، بين من يعتبرها ثورة أعادت تغيير الواقع السياسي والاجتماعي لملايين المصريين، على مدار العقود السابقة.

"الرئيس نيوز" ترصد آراء السياسيين رداً على التريند المنتشر على موقع "تويتر"، والذي يشير إلى أن عبدالناصر قد خسر جميع معاركه، وأنه لم يستطع أن يحقق انتصاراً في ميادين القتال.

 

 

محمد سامي: عبدالناصر انتصر في معركتي "الجلاء" و"الحفاء"

 

شدَّد محمد سامى رئيس "حزب الكرامة"، على أن مصر عندما تولى مسئوليتها الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، عقب ثورة 32 يوليو 1952، كانت تحت وطأة "الاحتلال الانجليزي"، لكنه استطاع هو ورفاقه أن يخرجوا الاحتلال من مصر، وقد كسب كثيراً من المعارك، مثل "حرب الاستنزاف" ومعارك خرج منها نظرًا للقوة الكبرى التي كانت تتآمر عليه، مؤكداً: "من له تحفظ فهذا حقه، لكن ستبقي النتائج واضحة أن عبد الناصر حوَّل الدولة المصرية من غالبية تبحث عن الحذاء إلى مجتمع أصبح فيه فئات مختلفة من المعلمين والأطباء والضباط وأساتذة الجامعات، هذه هي المعارك التي انتصر فيها عبد الناصر".

وتابع: "إن انتماءه أصيل لثورة 23 يوليو، مؤكدًا أنه يمثل جزءاً من الأجيال التي غيرت الثورة واقعهم على المستوي الشخصي والمجتمعي والسياسي، حيث أنها أتاحت للملايين الخروج من القرى البعيدة لينالوا فرصة اجتماعية لا يمنعها إلا القدرة والكفاءة".

وحول مَن يهاجمون جمال عبد الناصر، بحجة أنه خرج من جميع الحروب خاسراً قال محمد سامى: "عبد الناصر جاء وكان متوسط أعمار الذكور 38 عاماً ورحل ومتوسط الأعمار 65 عاماً".

 

اللواء جمال مظلوم: من يهاجم الزعيم "شخص مش فاهم حاجة"

قال اللواء جمال مظلوم الخبير العسكري في ذكرى 23 يوليو، إنها ذكرى عزيزة على قلوب المصريين، لأنها حدثت في الوقت المناسب ووقف معها الشعب وأيدها نظرًا للانجازات التي حققتها، مؤكدًا أن مصر الآن تسير على خطى ثورة 1952 من حيث القضاء على الفساد والاقتصاد القوى.

وأضاف لـ"الرئيس نيوز": "عندما قامت هذه الثورة كانت مصر محتلة وتم ضغطها حتى تتحرر من الاحتلال وتم الاعتداء عليها في 1956 وحينها مصر خرجت منتصرة وقامت بتأميم قناة السويس، قائلاً: "مصر استطاعت حينها أن تسير ولم تهتز أركان الدولة".

وعن التريند الذي انتشر خلال الأيام الماضية والذي يهاجم جمال عبد الناصر بأنه خرج من جميع الحروب خاسراً، قال جمال مظلوم: "من يروج لهذا التريند هو لم شخص لا يملك وعياً كاملاً بما حدث أيام الزعيم جمال عبد الناصر، واللى بيروج للكلام دا ناس مش فاهمة حاجة".

 

 محمود العلايلي: انتصر فقط في المعارك الصوتية

 

قال محمود العلايلي رئيس "حزب المصريين الأحرار" إن ثورة 23 يوليو كانت غير مكتملة، وغير واضحة الأهداف، مؤكدًا أن القائمين عليها كان لديهم بعض الأفكار المثالية التي تم تصديرها للمواطنين بينما هي تحولت إلى خيالات، قائًلا في تصريح خاص لـ"الرئيس نيوز": "ثورة 23 يوليو حولت الواقع السياسي المصري من نظام ديمقراطي إلى نظام شمولي، وأنا أؤيد فكرة أن جمال عبد الناصر خسر جميع معاركه، وأزيد بالقول إن جميع معارك عبد الناصر باءت بالفشل، ولم يتبق غير المعارك الصوتية التي كان يتم تصديرها للناس بينما الحقيقة غير الواقع تماماً".

ads
ads
ads
ads
ads
ads