الأحد 08 ديسمبر 2019 الموافق 11 ربيع الثاني 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

نائب "بيلا" عن طلاب "لجنة أبناء الأكابر": "اتهامهم بالغش سابق لأوانه"

الثلاثاء 16/يوليه/2019 - 04:04 م
الرئيس نيوز
ريم محمود
طباعة


حالة من الجدل والغضب أثيرت على السوشيال ميديا بسبب ضغط وتدخل بعض نواب البرلمان لحل أزمة طلاب "بيلا" في كفر الشيخ، وهم طلاب لجنة الشهيد لطفي العشري التابعة لإدارة بيلا التعليمية بكفر الشيخ والمعروفة باسم "لجنة أنباء الأكابر"، والمحجوبة نتيجتهم في الثانوية العامة، حيث بدأ رواد السوشيال ميديا تداول تعليقات تشير إلى أن بعض النواب يدافعون عن طلاب وجهت إليهم تهمة "الغش"، خصوصاً أن الوزارة حجبت نتائجهم بسبب تطابق الإجابات بين طلابها.

تواصلت "الرئيس نيوز" مع النائب أيمن عبد الله، عضو مجلس النواب عن دائرة "بيلا" والحامول في كفر الشيخ والمتصدر في أزمة طلاب بيلا، قال النائب أيمن عبد الله لـ"الرئيس نيوز" إن التحقيقات مازالت جارية في الأزمة وتحقق فيها الشئون القانونية في وزارة التربية والتعليم، قائًلا "نحن فى دولة قانون وسوف يجري القانون على المدان من الطلاب فقط وليس جميعهم".

وحول ما أعلنته  وزارة التربية والتعليم بشأن تطابق إجابات 390 طالباً في المدرسة قال النائب في تصريح خاص:"استحالة إزاى يكون في تطابق بين إجابات 390 طالباً هذا أمر غير مقنع"، وعن ما يقال حول دفاع النواب عن الغشاشين قال أيمن عبد الله: "مفيش حاجة اسمها غشاشين حتى المتهم بيدوله فرصة يدافع عن نفسه وبيكون في تحقيقات في أي جريمة".

وقال النائب إن التحقيقات مازالت جارية وحتى الآن لم تصدر وزارة التربية والتعليم قرارها.

كان النائب أيمن عبدالله، عضو مجلس النواب عن دائرة بيلا والحامول، تقدم ببيان عاجل إلى رئيس البرلمان، موجهاً إلى رئيس الوزراء المهندس مصطفى مدبولي، بشأن حجب نتيجة الثانوية العامة لطلاب مدرسة بالكامل.

قال النائب، في بيانه إنه المئات من أولياء الأمور وطلاب مدرسة الشهيد المقدم محمد لطفي العشري الثانوية العسكرية بنين، التابعة لإدارة بيلا التعليمية بمحافظة كفر الشيخ، فوجئوا بحجب نتيجة الثانوية العامة الخاصة بهم، وعدم تمكنهم من الحصول عليها، في سابقة لم تحدث من قبل.

 

وأوضح عبدالله، أن هناك حالة من الغضب والسخط تنتاب أولياء الأمور ويهددون بالاعتصام أمام المدرسة، بعدما بذلوا ما في وسعهم وحرموا أنفسهم، من أجل توفير الأموال اللازمة لأبنائهم، انتظاراً ليوم جني ثمار ما زرعوه، إلا أن وزير التربية والتعليم، قضى على آمالهم وطموحاتهم، بجرة قلم، تحت مبررات غير منطقية لا يمكن القبول بها، وهي أن هناك حالة غش جماعي بين الطلاب بدليل تطابق الإجابات.

 

 

وطالب نائب بيلا والحامول في البرلمان، رئيس الوزراء، بإصدار تكليفاته وتوجيهاته المباشرة إلى وزير التربية والتعليم، لسرعة إصدار النتائج في أقرب وقت، حفاظًا على مستقبل هؤلاء الطلاب، الذين تشهد نتائجهم السابقة في مختلف مراحلهم التعليمية تفوقهم ونبوغهم.

 

 

 

ads
ads
ads
ads