الأربعاء 19 يونيو 2019 الموافق 16 شوال 1440
رئيس التحرير
شيماء جلال

حزب جزائري معارض يطالب بالتحقيق مع بوتفليقة

السبت 25/مايو/2019 - 03:15 م
الرئيس نيوز
حسان مرابط
طباعة

قال اليوم السبت، حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية الجزائري (معارض) إنّه يجب أن تسمع العدالة لأقوال الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة وكل العصابة.

ودعا الحزب في بيان العدالة الجزائرية إلى النأي عن الطابع الانتقائي للاعتقالات التي تحدث.

وقال: "إذا كنّا نريد أن تطبّق العدالة ولا شيء غير العدالة، بالإضافة إلى الاستقلالية التي يجب أن تتمتع بها حتى عن الرأي العام، فعليها أن تبدأ بالنأي عن الطابع الانتقائي لهذه الاعتقالات".

وأضاف الحزب: "وذلك باستدعاء كل العصابة. يجب أن يُسمع لأقوال عبد العزيز بوتفليقة، رئيس الدولة المخلوع، عن أعماله وعن نشاط مساعديه، وإن هذا يعتبر في المرحلة الحالية، الضمان الوحيد لنيل المصداقية، حتى لا تتحول عملية "الأيدي النظيفة" في الواقع إلى ما يشبه حملة لمطاردة السحرة".

واستطرد الحزب قائلا: "هل هناك مانع من أن يتم استدعاء بوتفليقة؟ وهذا السؤال ننتظر الإجابة عليه".

ads
ads
ads
ads