الإثنين 23 سبتمبر 2019 الموافق 24 محرم 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

أمريكا تدرس إرسال آلاف الجنود للشرق الأوسط بسبب التوتر مع إيران

الأربعاء 22/مايو/2019 - 11:41 م
الرئيس نيوز
طباعة
ذكر مسؤولون أمريكيون مطلعين، الأربعاء، أن وزارة الدفاع للولايات المتحدة تدرس إرسال آلاف الجنود الإضافيين إلى الشرق الأوسط على خلفية التوتر مع إيران.

وأفادت وكالة "رويترز"، استنادا إلى مسؤولين أمريكيين اثنين، أن البنتاغون يدرس حاليا طلب إرسال 5 آلاف جندي إضافي إلى الشرق الأوسط.

من جانبها، نقلت شبكة "CNN" عن المصادر، في تقرير حصري، أنه "من المقرر أن تطلع وزارة الدفاع الأمريكية مسؤولين رفيعي المستوى من الأمن القومي الأمريكي على خطة لإرسال آلاف الجنود الإضافيين إلى الشرق الأوسط، قبل الخميس، وذلك في إطار ردع إيران بظل التوترات المتزايدة بين واشنطن وطهران".

وأكد المسؤولون الأمريكيون عدم اتخاذ البنتاغون قرارا حول إرسال القوات إلى الشرق الأوسط، كما أن هذا العدد من الجنود قد لا يتم إرساله دفعة واحدة.

وأوضح التقرير أن "واشنطن قد ترسل عددا من الجنود كإجراء رادع، ثم تقوم بتعزيز تواجدها العسكري في المنطقة ببقية القوات في حال اقتراب الضربة العسكرية".

ومن غير المعلوم بعد ما إذا كان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سيحضر الاجتماع، لكن موافقته ضرورية على مثل هذه الخطة.

وبينت "CNN" أن القوات، التي ستطرح قضية إرسالها إلى المنطقة، تشمل "صواريخ باليستية ومنظومات دفاعية وصواريخ توماهوك على غواصات وسفن، بالإضافة إلى القدرات العسكرية الأرضية من أجل ضرب أهداف بعيدة المدى"، مضيفة أنه لم يقرر بعد نوع هذه الأسلحة.

وسبق أن نشتر "CNN" تقارير أشارت فيها إلى أن مسؤولين أمريكيين أجروا حسابات أظهرت أن واشنطن تحتاج إلى 100 ألف جندي حال إرادتها توجيه ضربة عسكرية مؤثرة على البرنامج النووي الإيراني، إذ عليها أن تدمر الدفاعات الجوية الإيرانية، والسفن الحربية والصواريخ، قبل استهداف المنشآت النووية.
ads
ads