الإثنين 26 أغسطس 2019 الموافق 25 ذو الحجة 1440
رئيس التحرير
شيماء جلال

هل يعلن "الكونجرس" الأمريكي عزل ترامب؟

الأربعاء 22/مايو/2019 - 11:01 م
الرئيس نيوز
طباعة

اتهمت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، الرئيس دونالد ترامب، بالتورط في "عملية تستر" و"عرقلة للعدالة"، في تجاوز قد يصل حد "إعلان عزله."

وقالت بيلوسي، في تصريحات، اليوم الأربعاء، خلال فعالية لمركز التقدم الأمريكي: "يكمن الأمر في أن هذا الرئيس (ترامب)، وحسب الرؤية العامة في المجتمع، يعرقل تحقيق العدالة وهو متورط في عملية تستر، ما يمكن أن يمثل تجاوز يصل حد العزل".

وأعلنت بيلوسي، وهي زعيمة "الديمقراطيين" في الكونجرس، بعد اجتماع مع مجوعة أعضاء المعسكر الديمقراطي: "لا أحد فوق القانون بمن في ذلك رئيس الولايات المتحدة. ونعتقد أنه متورط في عملية تستر".

من جانبه، نفى ترامب هذا الادعاء بشدة، متهما الديمقراطيين وخاصة زعمائهم في الكونغرس، بالسعي لتقسيم الولايات المتحدة، ناصحا إياهم بالعمل على وضع القوانين بدل التركيز على "اصطياد الساحرات".

وألغى ترامب، على خلفية هذا التوتر، اجتماعا مع الديمقراطيين حول مشروع الميزانية للبنية التحتية الأمريكية.

ويخوض الديمقراطيون الذين يسيطرون على مجلس النواب صراع قوة مع ترامب، بشأن مدى قدرتهم على التحقيق معه في الوقت الذي يماطل فيه الرئيس في المثول للتحقيق أمام لجان الكونجرس في عدد من القضايا.

وتتعلق التحقيقات بشبهة عرقلة ترامب لسير العدالة خلال تحريات المحقق الخاص، روبرت مولر، بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية، وأيضا التحقيق في أمواله وشركاته.

وتصاعدت طلبات الديمقراطيين بمساءلة ترامب، يوم الأربعاء، بعد أن تجاهل المستشار في البيت الأبيض، دون مكجاهن، طلب استدعاء يوم الثلاثاء من اللجنة القضائية بالمجلس للمثول أمامها للشهادة.

ووفق القوانين الأمريكية، يستطيع مجلس النواب إعلان عزل رئيس الولايات المتحدة في حال ثبوت انتهاكاته وتأكيد ذلك من قبل مجلس الشيوخ، لكن تاريخ البلاد لم يشهد بعد سابقة من هذا النوع.

ads
ads