الخميس 19 سبتمبر 2019 الموافق 20 محرم 1441
رئيس التحرير
شيماء جلال

حزب "جبهة الجزائر" المعارض يرفض مشاورات الرئاسة

السبت 20/أبريل/2019 - 11:23 ص
الرئيس نيوز
حسان مرابط
طباعة

أعرب حزب "جبهة الجزائر الجديد" المعارض، عن رفضه للمشاورات السياسية حول تنظيم الانتخابات التي أطلقها رئيس الدولة المؤقت عبد القادر بن صالح.

وقال الحزب الحزب الذي يرأسه جمال عبد السلام، في بيان إعلامي اطلع موقع "الرئيس نيوز" على نسخة منه: "تلقت جبهة الجزائر الجديدة دعوة من رئاسة الجمهورية موقعة من حبة العقبي، الأمين العام للرئاسة في عهد بوتفليقة، يدعو فيها باسم عبد القادر بن صالح لمشاورات حول تنظيم الانتخابات وتشكيل الهيئة الوطنية للإشراف عليها".

 أضاف الحزب: "بناء على ذلك نوضح للرأي العام الوطني موقف الجبهة من هذه الدعوة"، وأكدّ الحزب أنّه يرفض رفضاً قاطعاً هذه الدعوة وبالتالي مقاطعة تامة لهذه المشاورات".

اعتبر الحزب أنّ كل تجاوب مع هذه الدعوة يعدّ طعنة مسمومة للشعب الجزائري ومطالبه المشروعة".

 دعا الحزب في البيان رئيس الدولة بن صالح إلى تقديم الاستقالة فوراً ووقف استفزازاته للشعب الجزائري.

جددت "جبهة الجزائر الجديدة" تأكيدها على ضرورة استمرارية الحراك ومواصلة الضغط حتى رحيل آخر عنصر ممن أسمته بـ "العصابة من السلطة".

ومنذ أيام بدء رئيس الدولة المؤقت، عبد القادر بن صالح مشاورات مع بعض الشخصيات حول الانتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها في الـ4 يوليو المقبل، وتشكيل هيئة للإشراف عليها.

كان بن صالح التقى رئيس حزب "جبهة المستقبل" (معارض) عبد العزيز بلعيد، والحقوقي ميلود إبراهيمي وعبد العزيز زياري رئيس المجلس الشعبي الوطني السابق وغيرها.

ads
ads